القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

علامات خفية تدل على مرض سرطان الثدي

قد يتزايد خطر الإصابة بالأمراض، مع تقدم العمر. لذلك يجب أن تحرص المرأة على ملاحظة أي تغييرات غير محمودة، تدل على مرض سرطان الثدي. هناك بعض العلامات العادية التي لا تستدعي القلق، في حين أن الكتل والانتفاخات تعد من أكثر الأعراض شيوعاً. كما توجد علامات أخرى خفية قد لا تعرفها كل امرأة، وتنذر بخطورة الإصابة. وهي علامات تستدعي التوجه فوراً إلى إجراء فحصٍ للكشف عن مرض سرطان الثدي، تعرفوا إليها.

هل الكتل الصلبة من علامات سرطان الثدي

مرض سرطان الثدي على الرغم من أن أورام الثدي لها سمعة سيئة لكونها سرطانية، إلا أن معظمها ليس كذلك. وبحسب خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة، فإن معظم هذه التكتلات غير ضارة، وتعتبر في الغالب نمو أنسجة غير سرطانية أو تراكم سوائل. لكن من الأفضل إجراء الفحوصات اللازمة وإجراء صورة أشعة سينية، أو صورة الموجات فوق الصوتية، للكشف مبكراً عن مرض سرطان الثدي. كما يفيد أخذ خزعة تُدخل من خلالها إبرة في الكتلة لجمع الخلايا للاختبار، لكي يسهل علاج المرض.

زيادة آلام الثدي

علامات خفية نادراً ما تسبب الأنسجة السرطانية ألماً في الثدي. لكن هناك نوعاً نادراً وعدوانياً يسمى سرطان الثدي الالتهابي (IBC). هذا النوع يسبب آلاماً وأعراضاً أخرى مثل: ظهور النقاط الحمراء. لكن إذا استمر الألم لأكثر من أسبوع، أو ازداد سوءاً بمرور الوقت، فمن الأفضل استشارة الطبيب فوراً.

إفرازات من الحلمة

علامات خفية حتى إن لم تكوني حاملاً أو مرضعة، يجب ألا تقلقي من إفرازات الحلمة المؤقتة، التي تحدث مرة واحدة أو مرتين كل فترة. فهي تعتبر مثل التفريغ عديم اللون أو الحليبي أو الأصفر أو الأخضر أو البني أو حتى الدموي. لكن إذا لاحظتِ تسرب السوائل من حلمة الثدي بانتظام،  أو أثناء الضغط عليها، يجب أن تفحصي نفسك. لأنه يحتمل أن يكون بسبب  الأنسجة السرطانية.

اختلاف الثديين

علامات خفية الثديان المتماثلان تماماً من الأمور نادرة الحدوث. لذلك لا داعي للخوف في حالة إذا كان حجم الثديين مختلفاً. ومع ذلك إذا تغير أحد الثديين فجأة في الحجم، أو شعرتِ أن أحد أجزائه في منطقة ما أكثر سماكة من الأخرى، فاحذري. من المحتمل أن يكون هذ التغيير المفاجئ في شكلهما علامة على الإصابة بسرطان الثدي.

مرض سرطان الثدي قد يسبب بقعاً حمراء

علامات خفية عادة ما تكون البقع الحمراء على الثدي عبارة عن طفح جلدي أو حالة جلدية مؤقتة. لكن يمكن أن تكون من علامات الإصابة بسرطان الثدي الالتهابي (IBC). هذا النوع من السرطان نادر، لكنه يصيب حوالي 2−4 في المئة فقط من المصابات بسرطان الثدي. لكن الاكتشاف المبكر للمرض عن طريق جهاز الماموغرام، يساهم في ارتفاع نسبة الشفاء منه. ترجمة/ زينب حسين المصدر/ Bright Side شاهدوا.. هذه المشروبات تساعدكم على الهضم [vod_video id=”eOIaCxawl5YXNgSaXIxQ” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر