القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

عائلة تشارك في ماراثون باستخدام أحذية غير تقليدية

أقدمت عائلة أمريكية من ولاية يوتا الأمريكية على فعل شيء غريب خلال مشاركتها في ماراثون إنديانا. وقام أفراد العائلة بارتداء قباقيب بلاستيكية عكس المتعارف عليه، حيث يتم استخدام أحذية رياضية مريحة تمكن المشاركين من الجري بشكل سلس. ووصل الشاب بينيامين باشيف البالغ من العمر 18 عامًا وأحد أفراد العائلة إلى خط النهاية وهو يرتدي قبقابه الأخضر في وقت قياسي بلغ ساعة وأحد عشر دقيقة، وحل في المركز السادس عشر في الماراثون المصغر، بحسب موقع «يو بي آي» الإلكتروني. وعلق ألكسندر باشيف والد الشاب، قائلاً: “قررت المشاركة في الماراثون واختيار أحذية بلاستيكية رخيصة الثمن لأبنائي العشرة بدلاً من الأحذية الرياضية باهظة الثمن”. وأضاف الرجل البالغ من العمر 44 عامًا “هذه الأحذية لفتت انتباهي أثناء تجوالي في السوق في أحد الأيام”، موضحًا أنه منذ ذلك الحين ارتدى مع أولاده هذه القباقيب أثناء الجري. وتابع “شاركنا في الماراثون ونحن نرتدي هذه الأحذية، كنا نركض بسرعة وكأننا حفاة”. يذكر أن باشيف، اتصل بالشركة المصنعة للأحذية البلاستيكية وطلب منهم تطويرها لتصبح أكثر ملاءمة للجري، ولم يبدي مسؤولي الشركة أي اهتمام بفكرته.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر