النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

ظاهرة «قمر الدم».. هل ينتهي العالم نهاية الأسبوع؟

ظاهرة «قمر الدم».. هل ينتهي العالم نهاية الأسبوع؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

روتانا – أحمد المرسي

ينتظر سكان العالم ظاهرة غريبة وفريدة من نوعها، حيث يتحول القمر إلى لون قرمزي مخيف بين 20 يناير و21 يناير الجاري، مما أثار نبوءات عن نهاية العالم، بحسب ما أفادت صحف عالمية.

ويعتقد العديد من الناس أن الظاهرة التي تسمى “قمر الدم Super Blood Moon”، والتي عرفت في الأساطير بارتباطها بالمستذئبين قد تؤدي إلى نهاية العالم في نهاية هذا الأسبوع، وقال أحد المتنبئين المشاهير في خطبة على الإنترنت: “من الواضح أن هذه العلامات المروعة في السماء تشير إلى حدث كارثي يلوح في الأفق”.

وعلى الرغم من أن الظاهرة، التي تعرف علمياً باسم “خسوف القمر الكلي”، قد وجدت من قديم الأزل ولم ترتبط بكوراث حقيقية، ومع التقدم العلمي ومع تقدم علم الفلك فسرها العلم بأن ظل الأرض يحجب ضوء الشمس المنعكس من القمر، وأن الظاهرة تحدث عندما تكون الشمس والقمر والأرض في حالة اقتران كوكبي كامل أو تقريبي، إلا أن التاريخ يقول لنا إن هذه المخاوف لها جذور تاريخية قديمة لا زالت عالقة في العقل الجمعي البشري.

فيما يلي نرصد لكم كيف نظر الأقدمون لهذه الظاهرة المخيفة:
– رأى الهنود الحمر، وخاصة قبيلة الهابا التي كانت تسكن شمال كاليفورنيا قديماً، أن للقمر 20 زوجة وحيوانات أليفة على هيئة أسود، وعندما يفشل القمر في إحضار الطعام لهم وتوفير أسباب الحياة يهاجمون سيدهم فينزف دماً.

– ورأى الصينيون أن التنين السماوي يهاجم القمر ويبتلعه، وهو ما كان يدفع الناس إلى قرع الطبول والأجراس من أجل تحذير التنين وإخافته وجعله يلفظ القمر المضيء من جوفه مرة أخرى.

– وفي بابل القديمة كان يعتقد أن ظاهرة “الخسوف الكلي للقمر” هي ظاهرة مشئومة تنبأ بانتهاء فترة حكم الملك، لأن الشياطين تهاجم الملك في هذه الفترة وتصيبه بلعنة قاتلة تقضي عليه.

– في الجزيرة العربية كان العرب قديماً ينظرون إلى خسوف القمر الكلي على أنه من طوالع النحس، وكان النسوة يصعدون إلى أسطح البيوت وتقرع الصفائح وينفخون الأبواب لإبعاد الأرواح الشريرة.

– ووفقاً لصحيفة “ميرور” البريطانية يعتقد الناس في أوروبا مفسرين الكتاب المقدس أن القمر الأحمر دليل على نهاية العالم، قائلين إن الشمس ستتحول إلى ظلام والقمر إلى دم قبل يوم القيامة الكبير، ولكن يأتي هذا وسط نفي من علماء الفلك، والتأكيد أن ذلك مجرد معتقدات خاطئة.

ناسا تغزو القمر من اجل البقاء

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع