إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

طفلة ترتدي فستان مغطى بصور شقيقها خلال جنازته
break

طفلة ترتدي فستانا مغطى بصور شقيقها خلال جنازته

الإثنين 03 ديسمبر 2018
06:40 PM بتوقيت السعودية

لم تعرف الطفلة “هالي ماي”، البالغة من العمر 18 شهرا، شقيقها الصغير سوى لبضع ساعات، حيث لم يعش سوى تسع ساعات فقط، ولكن كان لديها الوقت الكافي لتشكيل رابطة قوية معه.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، كانت “هالي” تبلغ من العمر 18 شهرا فقط عندما لفظ شقيقها الصغير “لوكاس” أنفاسه الأخيرة، حيث أخبر الأطباء عائلته خلال الأسبوع العشرين من الحمل أنه لا يملك سوى نصف قلب عامل فقط، وأن فرصة بقائه على قيد الحياة 50% فقط.

وقالت والدة الطفلة، جاسمين، والبالغة من العمر 23 عاما، إنها قررت هي وزوجها منح طفلهما فرصة للحياة، لتتم ولادته بعد انتهاء أشهر الحمل، ومن سوء الحظ أنه عانى من سكتة قلبية بعد ولادته بساعة واحدة.

وصلت الطفلة “هالي” إلى المستشفى في الوقت المناسب لمقابلة أخيها الصغير، وقضيت معه ساعتين فقط، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة، التقطت أسرتها لهما خلالها الكثير من الصور.

قررت الأسرة تخليد ذكريات الطفلين سويا، فصنعا فستان لطفلتهما مغطى بصور شقيقها حتى ترتديه يوم جنازته، لتذهب الطفلة إلى الجنازة وهي ترتدي الفستان وتحمل صورة شقيقها بين يديها.

وأوضحت والدة الطفلة أن ابنتها ارتدت الفستان بفخر لأنها تعلم أن الصور التي تغطيه لشقيقها الصغير، موضحة أن هذا الفستان جعلهم يشعرون أن طفلهم معهم بالرغم من رحيله.

وأضافت أنه بالرغم من أن الطفلة لم تعش مع شقيقها سوى ساعتين إلا أنه تربطهما علاقة قوية، وإذا سألوها عن مكان “لوكاس” الصغير سرعان ما تشير إلى الرف الموضوع فيه الفستان في غرفة المعيشة.

جنازة تتحول لساحة حرب بين المشيعين

شاهد أيضاً:

الإثنين 03 ديسمبر 2018
06:40 PM بتوقيت السعودية