القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

طفلان بالقطيف يسطران أروع الأمثلة في البر بجدهما

في زمن تغيرت فيه المعطيات، نجد طفلان لم يتجاوز عمرهما الـ13 عاماً، يضربان مثالا للبِر بجدهمها، من خلال مساعدته في بيع اللبن بعد خروجهما من اليوم الدراسي، وذلك في أحد شوارع مدينة القطيف السعودية. “حسين” و”كرار” يساعدان جدهما المسن لبيع التمر واللبن، وللحصول على قوته اليومي. وقال الجد الحاج سلمان عبد الله، لبرنامج “يا هلا”، إنه يبيع اللبن والليمون والتمر، وأن حفيداه يساعداه يومياً. ويستكمل الطفلين دراستهما على الطريق مع بيع المنتجات التي تخرج من مزرعة جدهما. وأكد الطفل “كرار” أنهما يفعلان ذلك بالكثير من الحب لمساعدة جدهما، في حين قال الطفل “حسين” أنهما يساعدانه وفي نفس الوقت يتابعان دروسهم المدرسية.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر