القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

طائرة جديدة تُحقّق الأحلام وتُقرّب المسافات‎

تستعد شركة بريطانية تصنيع طائرة خاصة أسرع من الصوت، إذ كُشفت النقاب عن تصميم الطائرة الجديدة التي أطلقت عليها “ابنة الكونكورد”.

وأكدت الشركة أن سرعة الطائرة ستتيح للعملاء الاستفادة أكثر من وقتهم، إذ ستبلغ سرعتها 450 ميل في الساعة، ويقول رئيس ومدير شركة ” سبايك” التنفيذي ” إن الطيران بسرعة تفوق سرعة الصوت هو مستقبل الطيران”. “فهو يجعل العالم أصغر وأيسر سبيلاً”.

وفي تصور الشركة فإن ” لندن ستكون على مبعدة 3 ساعات من نيويورك، جاعلة رحلات العمل اليومية أكثر احتمالاً أو الانطلاق من باريس إلى دبي للتسوق والترفيه والعودة إلى أرض الوطن لتناول العشاء”.

وعن مواصفات الطائرة الجديدة، قالت الشركة أن جدار المقصورة بكامله عبارة عن شاشة عملاقة يمكن تحويلها إلى نافذة واسعة، ويمكن خلق صورة بانورامية من خلال بث فيلم فيديو حي من خارج الطائرة، بواسطة كاميرات تحيط ببدن الطائرة، أو في وسع الركاب عرض صور أفراد عائلاتهم، أو مشاهدة فيلم سينمائي على هذا الجدار. وتتسع هذه الطائرة الخاصة لـ 18 راكباً.

وكان التصميم الأصلي طور في 2013، إلا أن الشركة أدخلت تعديلات جذرية على المخطط في الشهور 18 الماضية. والتي تمخض عنها تحسينات قوية في ثلاثة عوامل. وإضافات مثل الاختراق الصوتي، والمدى والراحة.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر