القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

صور كيت ميدلتون وجاستن بيبر وسط متفجرات «صانع قنابل».. هل كان ينوي إيذاءهم؟

ألقت الشرطة البريطانية القبض على شاب يدعى ماثيو غلينين، ويبلغ من العمر 37 عامًا، وذلك بعدما أبلغ أحد زملائه عن وجود الكثير من الأسلحة والقنابل في منزله.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”696045,696046,696047,696048,696049,696050,696051″]

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن أحد زملاء المتهم والذي يدعى جيمس غروغان، ذهب في زيارة إلى منزله ليشاهد في غرفة نومه عدد كبير من الأسلحة، إضافة إلى مجموعة من الصور لـ”كيت ميدلتون” وجاستن بيبر، وباراك أوباما وشيريل تويدي، وأشخاص مسلمين.

وأضاف زميل المتهم، أنه في اليوم التالي حضر المتهم إلى العمل، وأخبر زميله أنه عندما كان يجلس على السرير كان فوق قنبلة، الأمر الذي لم يصدقه في البداية لكنه قرر إبلاغ الشرطة بالأمر.

وذهب رجال الشرطة لتفتيش منزل المتهم، حيث عثر بداخله على مجموعة من السيوف والسكاكين والفؤوس، ومواد متفجرة وقنبلة، و6 كيلو غرام من مسحوق لصناعة المواد المتفجرة، ومسامير، وكرة تنس مملوءة بمسحوق متفجر، وتبين للخبراء أن تلك الأسلحة كانت ستشكل خطرا إذا تم تفجيرها.

وألقت الشرطة القبض على المتهم حيث اعترف بصناعة المتفجرات، موضحا أنه كان ينوي الذهاب إلى فضاء مفتوح لإشعال تلك المواد لمعرفة الضرر الذي يمكن أن تسببه.

وقال محامي المتهم، خلال المحاكمة، إن موكله كان يجمع الأسلحة طوال الـ20 عاما الماضية كهواية، مضيفا: “لا أعتقد أن أيًا من الصور الموجودة بمنزله قد هربت من وجود سهام ملقاة عليها”.

وقضت المحكمة بسجن المتهم لمدة 5 سنوات، حيث واجه 5 تهم بموجب قانون المواد المتفجرة لعام 1883، وذلك في الفترة من 1 يناير 2016 و24 يوليو 2018، كما أمر القاضي بتدمير القنابل والمواد ذات الصلة التي عثر عليها بمنزله.

[more_vid id=”OV4SJukzh7oWYBlxAtRyQ” title=”«ياهلا» «الدفايات المقلدة» قنابل موقوتة تهدد بشتاء حارق” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر