القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

صور.. بالبكيني المثير والرقص الرشيق سلمى حايك تحتفل بذكرى ميلادها الـ53

تحتفل النجمة المكسيكية الأمريكية، سلمى حايك اليوم، بذكرى ميلادها الـ53، حيث ولدت في الثاني من سبتمبر عام 1966.

واحتفالا بتلك المناسبة، نشرت سلمى صورة لها على حسابها بموقع “إنستقرام”، كانت ترتدي فيها بكيني مثيرا، أزرق اللون، وعلقت عليها قائلة: “نعم.. غدا أنا في الثالثة والخمسين من عمري”.

[vod_video id=”k2tHjNJeOQMu03RtLdJGA” autoplay=”1″]

وظهرت سلمى في الصورة وهي ترتدي البكيني المثير، ونظارتها الشمسية، فيما كانت تقف على الشاطئ بشعر مبتل، حيث يبدو أنها التقطت الصورة بعد اللعب في الماء.

كما نشرت سلمى، أيضا، مقطع فيديو من احتفالها بيوم ميلادها، ظهرت به وهي تغني مع إحدى الفرق الموسيقية، وعلقت: “هل هناك طريقة لأحتفل بها بيوم ميلادي، أفضل من ذلك، مع العائلة والأصدقاء والطقس الجيد في لندن، مع فرقة مارياتشي كاملة من النساء، الطعام اللذيذ، والحب، والرقص، والغناء، أشكر فرانسوا وفالنتينا ومارجو، على هذه الليلة التي لا تنسى”.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”810982,810983,810984,810985,810986,810987″]

ومازحت سلمى حول بقائها جميلة، رغم تقدمها في السن، عام 2017، وأنها تحاول الحفاظ على مظهرها للحفاظ على زوجها فرانسوا، قائلة: “سأقول في بعض الأحيان عمري 50 عاما، لماذا يجب أن أبدو جميلة؟ أنا بالفعل حصلت على الرجل، لكن بعد ذلك لا أريد أن أخسره”.

وأوضحت أنها تزداد جمالا كلما تقدمت في العمر، ولكن هناك شيئا واحدا يزعجها من ذلك، وهو ضعف نظرها، لإنها لم تعد تستطيع القراءة دون الاعتماد على النظارات، وهذا أمر محزن بالنسبة لها.

[more_vid id=”0yTVbpcmqvBuKgiQPW4RiA” title=”سلمى حايك تتمتع بإجازتها في شاطئ بورا بورا” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر