القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

الفنانة صباح .. بريق لا ينطفئ

في نفس الشهر ولدت، ورحلت أيضاً. أوصت جمهورها بالرقص في جنازتها، واستبدال البكاء بالغناء. إنها الشحرورة الفنانة صباح التي لطلما كانت أيقونة البهجة والسعادة في حياتها،  وحتى بعد مماتها. فمن ينسى أغنيتها الشهيرة في فيلم الأيدي الناعمة “ب فتحة بحبك”؟ وأغنيتها الأخيرة “يانا يانا” مع الفنانة رولا سعد؟ أكثر من نصف قرن من الغناء والتمثيل شكلت خلالها الفنانة صباح أيقونة الفن العربي. وفي مناسبة ذكرى ميلادها التي تصادف يوم 10 نوفمبر تعرفوا أكثر إلى الشحرورة التي أحبت الحياة حتى آخر نفسٍ، ولم تستسلم للحزن حتى في رحيلها.

الفنانة صباح .. وصيتها افرحوا ولا تبكوا

الفنانة صباح طلبت الفنانة اللبنانية في وصيتها الأخيرة، من جمهورها وأحبابها ألا يحزنوا أو يبكوا لرحيلها، بل أن يفرحوا ويرقصوا “الدبكة”، لأنه يوم فرح وليس يوم حزن. الشحرورة ونقلت ابنة اخت الفنانة كلودا عقل، وصية الشحرورة بعد الإعلان عن خبر وفاتها. وجاء في المنشور: “يا أحباب الصبوحة، الصبوحة اليوم راجعة على ضيعتا عالأرض اللي حبّتا وحبّتا، الصبوحة اليوم راحت عالسما عند الرب الكبير، راحت عند أهلها وأخوتعا اللي اشتاقتلن كتير، بتودعكن وبتقلكن ما تبكوا وما تزعلوا عليي وهيدي وصيتي إلكن”.

أبرز محطاتها الفنية

الفنانة صباح بدايتها الفنية كانت في لبنان، واستطاعت بشهرتها المحلية، لفت انتباه المنتجة السينمائية، آسيا داغر، التي كانت تعمل في القاهرة. حينها تمت دعوة الشحرورة إلى القاهرة، واستقبلتها آسيا، للمشاركة في فيلمٍ غنائي. هناك تعرفت إلى ملحنين وفنانين كبار منهم رياض السنباطي وزكريا أحمد، وتولى حينها السنباطي تدريبها فنياً، ووضع الألحان التي ستغنيها في الفيلم. الشحرورة صباح في تلك الفترة، اختفى اسم “جانيت جرجس الفغالي”، وهو اسمها الحقيقي، وحلّ مكانه اسم صباح، للمرة الأولى في فيلم “القلب له واحد” عام 1945، وهي لم تكمل العشرين من عمرها آنذاك. كانت فنانة شاملة تغني وترقص وتمثل، وتقف على خشبة المسرح. وتعتبر أبرز أعمالها السينمائية: موال عام 1966، كانت أيام عام 1970، الأيدي الناعمة عام 1963، المتمردة عام 1963، لحن حبي عام 1953، وشارع الحب عام 1959.

الحب في حياة الفنانة صباح

تزوجت صباح عدة مرات، إلا أن قصة الحب التي جمعتها بالفنان رشدي أباظة ما زال يتذكرها محبو الشحرورة. على الرغم من قصر مدة زواجهما، لكن قصتهما كانت محور حديث صباح طيلة حياتها. ففي حوارٍ تلفزيوني عام 2014، قالت: “أنا بحب رشدي أباظة لحد النهاردة، واتجننت لما مات، وانفصلنا بسبب سامية جمال”. رشدي أباظة وأضافت: “تزوجت 7 مرات وحبيت فريد الأطرش كصديق”. كانت حياة صباح، منذ مولدها في 10 نوفمبر 1927 وحتى وفاتها في 27 نوفمبر 2014، مليئةً بالقصص والأحداث، التي تستحق أن تكتب. يكفي أنها بقيت تغني حتى يومها الأخير، لترحل بجسدها وتبقى حاضرةً بفنها. السندريلا سعاد حسني طفولة صعبة ونجومية مبكرة [vod_video id=”wxV3vZhzCwFlLDHqrBBA” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر