النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

مسابقة الصور العلمية 2017.. غموض يخطف الأنفاس!‎

مسابقة الصور العلمية 2017.. غموض يخطف الأنفاس!‎ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

قد يبدو للبعض أن العلم أمر ممل للغاية وأنه عبارة عن عملية روتينية لمكونات دقيقة أو غريبة لا غير، لكن عبر هذه الصور الخلابة سترى الجمال الرهيب الذي يخفيه العلم.

مع أكثر من 3.5 ألف صورة شاركت في مسابقة أفضل صور علمية لعام 2017، تمكنت لجنة التحكيم في جمعية التصوير الملكية من اختيار أفضل الصور المشاركة لعام 2017.

معظم الصور ليست في العادة مرئية للعين البشرية، حيث يتم التقاطها عبر معدات متخصصة ومجاهر دقيقة للغاية، للحصول على اللقطة المثالية لأصغر الكائنات الدقيقة، والعالم الأكثر تعقيدًا الذي يتخفى في أدق الأشياء.

وكانت المسابقة مفتوحة أمام جميع المصورين المحترفين والهواة الذين كُلِّفوا بأخذ صورة تروي قصة عن العلم.

وهنا أسماء الفائزين، بحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني:

حصدت المصورة تيريزا زغودا الجائزة الذهيبة عن صورتها لرأس دودة شريطية للحم الخنزير، والتي بدت أشبه بجمجمة عظمية بعينين غائرتين.

وفاز المصور مروغان تريمبل بالجائزة البرونزية عن صورته لغدد جلدية تظهر على شكل سيقان أحصنة تسير على جزيرة قاحلة، مع التركيز على خصل الشعر الأسود التي تقع في الجزء الخلفي من الساقين.

كما فاز بالجائزة الذهبية المصور إنريكو ساشيتي عن صورته التي تحمل لمحة مذهلة عن الكاشف Xenon1T، وهو عبارة عن كاشف المادة المظلمة الأكثر حساسية  الذي يحاول فتح أسرار الكون. وتهدف التجربة إلى الكشف عن جزيئات المادة المظلمة، التي يعتقد أنها تمثل أكثر من 85% من مادة الكون كله.

بينما حصل المصور جوناثان بريت على الجائزة الفضية عن عمله الفني المذهل باستخدام 600 صورة شبكية تظهر مجموعة واسعة من الحالات الطبية. وقد تم جمع الصور لتشبه مخططات اختبار اختلالات عمى الألوان التي أنشأها الدكتور شينوبو ايشيهارا.

وحصدت إيلا مين على الجائزة الذهبية لالتقاطها صورة مكبرة للغاية لسائل داخل مادة جلو ستيك (الصمغ)، التي تحتوي بشكل أساسي على مزيج من السوائل التي عند ربطها معا، تشكل نمطا ذاتي التنظيم.

 

 

قد يعجبك أيضًا:

العلماء يختبرون جهاز لعلاج جروح المخ والأطراف في ثواني معدودة

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع