القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

سلمان في مصر: الصلاة في موعدها.. ورفض نصائح الراحة

ما إن لامست عجلات الطائرة الملكية أرض مطار القاهرة، لم يتوقف برنامج عمل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، إذ أصر الملك على أن يتم برنامج الزيارة التاريخية، إذ لم تتوقف هذه الزيارة الملكية عن ضخ المفاجآت، لكن أكبر مفاجأة رافقت الزيارة تمثلت في نشاط الملك، إذ عبرت أوساط مصرية عن دهشتها كون الملك أقدم على قرارات مصيرية ظلت موضع مد وجزر طيلة العقود الماضية، و كشفت الأوساط أنه يستحق فعلا لقب “سلمان الحزم”. وأكثر ما لفت المصريين خلال الزيارة الملكية، هي تعرف الملك على العديد من الشخصيات المصرية، بدون مساعدة رجال التشريفات في القصر الملكي، أو المرافقين المصريين، كما أن الملك طلب تنفيذ أكبر قدر ممكن من برنامج عمل الزيارة، بدون إلغاء بدعوى راحة الملك، ولوحظ أن الملك كان حريصا على أداء الصلوات المفروضة، وقد تأخرت بعض لقاءات الملك في القاهرة نحو ربع ساعة، إذ كان الملك ينتظر رفع الأذان لأداء الصلاة قبل بدء لقاءاته ونشاطاته داخل مقر إقامته. وفي الزيارة التاريخية، كان الملك يُشدّد على وفده المرافق بأن هذه الزيارة يجب أن تُحسم فيها كل القضايا، وأنه مستعد لتمديد الزيارة، لإنهاء كامل برنامج عمل الزيارة، إذ يُنْقل عن الملك رفضه نصائح مستشاريه بتخفيف برنامج عمل الزيارة، حيث وافق بلا تردد على لقاء شخصيات مصرية وعربية لم يكن مدرجًا على برنامج عمل زيارة الملك الالتقاء بها، ومنها زيارة رئيس البرلمان الكويتي مرزوق الغانم، الذي فوجئ بموافقة الملك على الالتقاء به، حال التماسه اللقاء من قبل مسؤولين سعوديين.
صرّح المُتحدث الإعلامي لإمارة منطقة مكة المكرمة سلطان الدوسري، بأن الجهات الأمنية باشرت صباح اليوم الأربعاء حادثة اعتداء جبان أثناء حضور القنصل الفرنسي لمناسبة

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر