القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

سحب سيارة مواطن من أمام منزله بالمدينة وبداخلها 70 ألف ريال

تقدم مواطن ببلاغ إلى مركز الشرطة قبل عدة أيام بعدما تفاجأ بعدم تواجد سيارته أمام منزله بأحد أحياء المدينة المنورة، فكثفت الشرطة البحث والتحري عنها والتواصل مع وكالة السيارات التي قامت بتأجير المركبة للمواطن، لتعترف بسحبها بسبب أقساط متراكمة؛ دون إنذار المواطن أو إبلاغ الجهات الأمنية أثناء سحبها. جاء ذلك وفقا لصحيفة سبق الإلكترونية، وأكد المواطن أنه وفِي يوم السبت 27/11/1438 خرج من منزله وقت صلاة الظهر ولم يجد المركبة، فقام بتقديم بلاغ لشرطة الخالدية بسرقة الـ”سيارة” التي يوجد فيها مبلغ يقارب سبعين ألف ريال وشيكات خاصة وأسناد وأختام ولاب توب خاص للأهل وأشياء تخص المصنع من مفاتيح وأغراض، وبعد تسجيل البلاغ لدى مركز الشرطة وتواصل قسم البحث بالتعميم على السيارة مع مدير فرع الشركة أفاد بأن المركبة قد سحبت من طرفهم وأنها موجودة لديهم، حسب إفادة الشرطة. وأفاد المواطن بأنه تم التواصل مع الشركة بأن المركبة يوجد بها مبالغ مالية وأغراض من شيكات وأختام، وأفادوا بأن المركبة بالحفظ ولَم تفتح أبدا. وبيّن المواطن أنه تفاجأ خلال أيام العيد برسائل من رصد المخالفات الآلي «ساهر» تفيد بتسجيل مخالفة سرعة، كان أولها مخالفة بمكة المكرمة ثاني أيام العيد، ومخالفة أخرى بجدة باليوم التالي، ومخالفة في رابع أيام العيد بمكة المكرمة، وكانت السيارة ما بين المدينة ومكة وجدة، حيث رصد ساهر عدة مخالفات سرعة في هذه المناطق. وأكد المواطن أنه تقدم لقسم الشرطة ببلاغ بعد مراجعة المرور والتأكد من مخالفات ساهر، إلا أن الشركة تعذرت بأن السيارة تتنقل من مستودع إلى آخر، مع العلم أنه تم سداد أكثر من 80% من قيمة المركبة ولا يتبقى إلا عدة أقساط. وطالب «المواطن» بضرورة محاسبة شركة السيارات الشهيرة في المملكة، التي قامت بسحب السيارة، مخالفة بذلك تعليمات وزارة الداخلية القاضية بعدم السحب، وصدر بها قرار رقم 17/ 44380/ 2 في 12-13/ 9/ 1423، والذي يقضي بمنع الشركات من سحب سيارات عملائها المتأخرين عن السداد، دون اتباع الطرق الصحيحة وإبلاغ الجهات الأمنية المختصة، والاطلاع على خصوصيات بعض العملاء الذين يضعون أغراضهم بالمركبات.

قد يعجبك ذلك عاجل شخص يحرق سياره بمادة البنزين بـ#القريات

[vod_video id=”tVsRS0BM2Jii36sltnpg” autoplay=”1″]

التقى معالي المستشار بالديوان الملكي الأستاذ أحمد بن عبد العزيز قطان، اليوم، معالي وزير الدفاع ووزير الخارجية بالإنابة لجمهورية مدغشقر ليون راكوتونيرينا، في العاصمة

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر