القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

ساحر السينما محمود عبد العزيز .. حياة زاخرة بالحب والفن

تحل اليوم ذكرى وفاة الفنان محمود عبد العزيز ساحر السينما العربية، وفنان الكوميديا السوداء الذي قدم تاريخاً حافلاً من الأعمال الفنية الفريدة. ويكمن تميز هذه الأعمال بأنها لم تكن للضحك أو التسلية فقط، بل ناقشت الكثير من مشكلات وقضايا المجتمع. احتل محمود عبد العزيز قلوب الكثير من محبي فنه في الوطن العربي. وحتى اليوم يتذكر كثيرون أشهر العبارات في أفلامه، فهو فنان ساخر بامتياز عرف كيف يجمع بين الكوميديا، الرومانسية والأدوار الوطنية بذكاء. وفي حين تحل الذكرى الرابعة لوفاته، إلا أن شخصيته، وأهم مواقف ومحطات حياة ساحر الكوميديا، ما زالت عالقة في الأذهان.

غيرة أحمد زكي من محمود عبد العزيز

جمعت علاقة صداقة قوية بين الفنان أحمد زكي ومحمود عبد العزيز، منذ أن قدما معاً فيلم شفيقة ومتولي. وعلى الرغم من المنافسة الفنية التي كانت بينهما، إلا أنهما حافظا على لقاءاتهما باستمرار. وأثناء تصوير زكي فيلمه “المدمن”، كان محمود يصور فيلم “الشقة من حق الزوجة”، في موقع تصويرٍ قريب. بعد انتهائه من تصوير بعض مشاهده، ذهب لزيارة عبد العزيز في موقع تصويره، وقال للمخرج ممازحاً: “أنا غاضب منك، وأشعر بالغيرة من محمود”. وأضاف: “لماذا لم ترشحني أنا لتمثيل هذا الدور؟ قصته أعجبتني كثيراً، وتعالج قضية هامة من قضايا المجتمع”. ضحك الحاضرون في الاستديو، وتابع محمود التصوير مع فريق العمل، لأن الجميع يعرف أن هذه غيرة فنية. فهو لم يكن مختلفاً عن صديقه الساحر، وكانا يشتركان في عشقهما للأدوار الهادفة. 

بدايات ساحر السينما الفنية

محمود عبد العزيز من مواليد 4 يونيو 1946 في حي الورديان في محافظة الإسكندرية. كان ينتمي إلى أسرةٍ متوسطة، والتحق بكلية الزراعة عام 1982. وبدأ يمارس هواية التمثيل من خلال فريق المسرح في الكلية. ثم قرر بعد ذلك تغيير مساره كلياً، وترك التحصيل العلمي جانباً، ليدخل إلى عالم السينما والتمثيل بدايةً من مصر، ثم وصل اسمه إلى بقية الدول العربية سريعاً. ظهر للمرة الأولى في مسلسل الدوامة في أوائل السبعينيات، ثم شارك في فيلم الحفيد عام 1974 مع كريمة مختار وعبد المنعم مدبولي، وإخراج عاطف سالم. ويعتبر هذا الفيلم أحد كلاسيكيات السينما المصرية، وبعدها توالت بطولاته السينمائية.

بطولات سينمائية وأدوار مميزة

ساحر السينما بدأ محمود عبد العزيز بطولاته بفيلم العار، ثم العذراء والشعر الأبيض، حتى آخر العمر، يوم الأحد الدامي، وجهاً لوجه، شفيقة ومتولي، شيطان الجزيرة، المعتوه، البريء، جري الوحوش، الكيت كات، هارمونيكا، سوق المتعة، إبراهيم الأبيض، تزوير في أوراق رسمية، والكيف. ثم أدى دور عميل مخابرات في فيلم “إعدام ميت”، وكان قد قدّم في منتصف الثمانينات دوره الشهير رأفت الهجان في المسلسل التلفزيوني الذي حمل اسمه، وهو من ملف المخابرات المصرية. وكان نقطة تحول بالنسبة إليه. ومن أهم مسلسلاته نذكر: شجرة اللبلاب، محمود المصري، رأس الغول، وجبل الحلال. بلغ عدد أفلام ساحر السينما حوالي 84 فيلماً سينمائياً، قدم فيها دور البطولة، بينما أخرج فيلماً واحداً، وهو “البنت الحلوة الكدابة”. تنوعت أدوار عبد العزيز بين الرومانسية والواقعية والكوميدية. واستطاع من خلالها أن يحجز مكانته الخاصة على الساحة السينمائية، حتى أُطلق عليه لقب “ساحر السينما العربية”.

ساحر السينما .. جوائز وتكريمات

ساحر السينما حصل محمود عبد العزيز على العديد من الجوائز في مهرجانات على المستوى المحلي والدولي. نذكر منها جائزة أفضل ممثل في مهرجان دمشق السينمائي الدولي عن فيلم الكيت كات، القبطان، والساحر. كما نال أيضاً جائزة أحسن ممثل مشاركةً مع الفنان عمار محمد حسان في فيلم الليالي المُقمرة.

محمود عبد العزيز ساحر السينما وقلوب النساء

محمود عبد العزيز مع زوجته الأولى تزوج النجم المصري، في بداية حياته من السيدة جيجي، ابنة اللواء زويد. وكان طلب منها الزواج أثناء العرض الخاص لفيلم “المتوحشة”، بعدما تأكد من مشاعره نحوها.  استمر زواجهما مدة 20 عاماً، وأنجب منها ولديه كريم ومحمد. وهما يستكملان مسيرة والدهما في المجال الفني. ولا نتحدث هنا على مستوى التمثيل فقط، بل إن محمد اتخذ طريق الإنتاج الدرامي. لم تظهر زوجته الأولى معه إلا في المناسبات الرسمية والحفلات. وأكد الفنان محمود عبد العزيز في لقاءاتٍ تلفزيونيةٍ عدة، أن “حياته مع السيدة جيجي كانت مفعمة بالحب، وكانت تسانده دائماً”

الزواج الثاني في حياة محمود عبد العزيز

محمود عبد العزيز وبوسي شلبي بعد ثلاثة أشهر من انفصاله، تزوج للمرة الثانية من الإعلامية بوسي شلبي، بعدما اعترفت له بأنه فتى أحلامها وحبها الأول. داهم المرض النجم والساحر محمود عبد العزيز عام 2016، فسافر إلى باريس لإجراء جراحة لإزالة ورمٍ في اللثة. وحين عاد إلى القاهرة أصيب بمضاعفاتٍ أثرت على الحنجرة، وأصيب بمرض السرطان في الفك. توفي في العام نفسه عن عمر ناهز 70 عاماً، وأصيب جمهوره ومحبوه وأصدقاؤه بصدمةٍ وحزنٍ كبيرين على فراقه.

المخابرات المصرية تنعي محمود عبد العزيز

نعي محمود عبد العزيز في سابقةٍ فريدة من نوعها، نعت المخابرات المصرية وفاة الفنان محمود عبد العزيز، اعترافاً منها بالبصمة الواضحة التي تركها دوره في مسلسل رأفت الهجان في عقل وقلب جيل شباب مصر. ونشر جهاز المخابرات العامة المصري نعياً في صحيفة “الأهرام” الرسمية في مصر، للفنان الراحل، نظراً لتجسيده بطولات أبناء الوطن في أعماله.
السندريلا سعاد حسني طفولة صعبة ونجومية مبكرة
[vod_video id=”wxV3vZhzCwFlLDHqrBBA” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر