القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

ينتحر حزنًا على قتل زوجته ابنتهما الرضيعة

أقدم رجل يدعى محمد ترابي، يبلغ من العمر 31 عاما، على الانتحار قفزا من أعلى مبنى مكون من 17 طابقا، في نيويورك، وذلك حزنا على قتل زوجته ابنته البالغة من العمر 13 شهرا.

وعثرت الشرطة على جثة الرجل، وذكر مصدر لصحيفة “نيويورك بوست”، أنه لم يترك ملاحظة تدل على انتحاره، لكن الشرطة تحقق في الأمر باعتباره كذلك.

ووقع الحادث بعد يومين فقط، من القبض على زوجته “تينا”، 30 عامًا، لاتهامها بضرب طفليهما التوأم بوحشية، حتى قتلت إحداهما.

[readmore post_link=”https://rotana.net/tv-articles/بالفيديو-فاروق-الفيشاوي-يفاجئ-جمهوره/” ]

ووصلت الشرطة إلى منزل “ترابي” في كوينز، لتجد الابنة “إيلينا”، البالغة من العمر 13 شهرًا، مصابة بجروح مروعة، وصلت للحروق، وجروح مفتوحة في الجزء العلوي من الجسم، والفخذين، وكدمات، ومبتة، في حين أن الأخت “كون”، كانت تعاني من كسور في الضلوع، وفي الساق، وتمزّق في الكبد، والمزيد من التمزقات في جميع أنحاء جسدها.

وذكرت صحيفة “نيويورك ديلي نيوز” أنه تم نقل الطفلتين إلى المستشفى، حيث أعلنت وفاة إلينا، فيما كانت “كيون” محتجزة في العناية المركزة.

[more_vid id=”zKxFJj6k6gZODw67x8TCmw” title=”يحمل جثة زوجته التي قتلها في حقيبة ويضعها في سيارة أجرة!” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر