النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

ذكر أم أنثى.. الحمض النووي يحسم الجدل بشأن الهيكل العظمي لـ

ذكر أم أنثى.. الحمض النووي يحسم الجدل بشأن الهيكل العظمي لـ”محارب الفايكنغ” image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أثارت بقايا تاريخية جدلاً واسعًا بين العلماء لفترات طويلة من الزمن، إلى أن ثبت أخيرًا أنها تنتمي إلى محاربة من الفايكينغ، فالهيكل العظمي الذي تم اكتشافه في القرن العاشر من بلدة بيركا السويسرية، كان يُعتقد أنه من محاربي الذكور؛ بسبب القبر الزخرف.

وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، كانت بلدة بيركا إحدى مدن الفايكنغ قديما، وتعود المقبرة إلى عام 1878، وفي دراسة للحمض النووي للهيكل العظمي كانت النتيجة أن العظام تعود لامرأة.

وبمتابعة للبحوث الأخيرة، فإن العلماء ضاعفوا جهودهم إلى أن أثبتت النتائج بشكل قاطع أن جثة المحارب رفيع المستوى المدفون في بيركا هي بلا شك “أنثى من الناحية البيولوجية”.

وتعج حكايات الفايكنغ بأساطير النساء اللاتي حاربن جنبا إلى جنب مع الرجال في ساحة المعركة، إلا أن قليلاً من الأدلة أثبتت ذلك بالفعل، حتى هذا الاكتشاف في الفترة الحالية الذي يثبت أكثر من أي وقت مضى صحة هذه الأقاويل؛ بفضل نتائج البحوث الأخيرة على مقبرة بيركا.

وفي دراسة لعام 2017، نُشرت في المجلة الأمريكية لعلم الأنثروبولوجيا الفيزيائية، قال باحثون إن الجسد في تلك المقبرة هي لأنثى، من خلال تحليل الحمض النووي من اليد اليسرى للهيكل العظمي وعظم العضد الأيسر، حيث وجد العلماء كروموسومين “X” ولا وجود لـ”كروموسوم Y” المحدد للذكر، بعبارة أخرى، كان جسد المحارب ولا شك أنثى، غير أن هذا الاكتشاف أثار جدلاً دوليا ومجموعة من الحجج المضادة.

دُفن الهيكل العظمي مع مجموعة من الأسلحة الهجومية، بما في ذلك السيف والسهام والدروع، ما جعل العديد من الخبراء يصرون على أن المتوفى ذكرا، وبداخل القبر، كان هناك أحفوريات لاثنين من الخيول، وذلك بالنسبة لخبراء الآثار والتاريخ دليل على أن المحارب كان لديه معرفة بالتكتيكات والاستراتيجيات، ومكانته هي ضابط رفيع المستوى.

ووفقا للآراء السابقة، تم تسجيل الهيكل العظمي في البداية كذكر بعد اكتشافه، لكن أدلة الحمض النووي في 2017 والدراسة الحديثة تظهر خلاف ذلك.

“الفايكينغ” هم شعوب جرمانية نوردية، هاجموا السواحل البريطانية والفرنسية وأجزاء أخرى من أوروبا في أواخر القرن الثامن إلى القرن الحادي عشر (793م-1066م)، وتسمى بحقبة الفايكينغ.

اكتشاف جثة الجميلة النائمة الحقيقة في روسيا

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع