القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

دراسة: 95% من أغذية الأطفال مسمومة!

إذا كنت تعتقد أن الشركات المتخصصة في إنتاج أطعمة الأطفال، هي الأكثر دقة وسلامة نظراً لحساسية منتجاتها، فربما ستصدمك معرفة وجود عناصر سامّة في مكونات 95% منها! هذه النتيجة الخطيرة توصلت إليها دراسة أعدتها منظمة “صحة الأطفال الأفضل في المستقبل HBBF” برئاسة مديرة الأبحاث جاين هوليهان. الرصاص والزرنيخ  واختبر الباحثون 168 نوع من أغذية الأطفال في الولايات المتحدة الأميركية ووجدوا أن 95% من أغذية الأطفال المُختبرة تحتوي على معدن واحد من هذه المعادن السامة أو أكثر. 94 % من تلك الأطعمة احتوت على الرصاص، و 75% احتوت على الكادميوم ، و73% بها زرنيخ، و32% موجود بها زئبق.

العصائر والأرز والجزر

أكدّ التقرير، أن من بين الأطعمة التي تشكل أكبر خطر من التعرض للمعادن الثقيلة، الأطعمة التي تعتمد على الأرز والجزر والبطاطا الحلوة، وعصائر الفاكهة. ويقول التقرير إنه حتى الكمّيات الضئيلة من السموم الموجودة في هذا الطعام، يمكن أن تُغيّر من الدماغ النامي، وتؤدي إلى تآكل معدل ذكاء الطفل. كما أظهرت النتائج أن واحداً من كل 4 أطعمة أطفال تم اختبارها، احتوت على جميع المعادن الأربعة، وأن 9 فقط من 168 نوع طعام لم يحتوي على معادن سامة. ومن بين الأطعمة الأكثر سمّية للأطفال الرضّع، هي وجبات خفيفة من الأرز، وحبوب أرز للرضّع، وبسكويت التسنين. وجاء في التقرير أن أغذية الأطفال هذه لا تحتوي فقط على الزرنيخ غير العضوي السام، وإنما أيضاً تحتوي على ملوّثات بجميع المعادن الـ 4 السامة.

دراسة منذ 15 عام تدعم التقرير الجديد

في دراسة نشرتها جامعة كولومبيا عام 2004، تبين أن الأطفال الذين شملتهم الدراسة وهم من دولة بنغلادش، قد تعرضوا لتسمم الزرنيخ من مياه الشرب، ولم يحقّقوا نتائج جيدة في اختباراتهم الدراسية. كما أوضحت أنه بسبب إصابة المياه بالزرنيخ، فهذا يعني انتقاله أيضاً إلى الطعام، وخصوصاً الأرز الذي يمتص الكثير من المياه مقارنة مع الحبوب الأخرى.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر