القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

دراسة جديدة: تدخين الآباء يزيد من خطر إصابة الأجنة بمشاكل القلب

أشارت دراسة جديدة إلى أن تدخين الآباء يزيد نسبة إصابة الأجنة بمشاكل القلب، وليس الأمهات الحوامل فقط.

وذكر تقرير نشرته وكالة “رويترز” اليوم، أن الدراسة التي أجراها فريق بحثي من كلية الصحة العامة بجامعة سنترال ساوث في تشانغ شا بالصين، كشفت عن أن خطر إصابة الجنين بمشاكل في القلب بسبب تدخين أحد الوالدين وليس الأم وحدها.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”755915,755916″]

في السابق، كان معروفًا أن تدخين النساء الحوامل يزيد خطر إصابة الأجنة في طور النمو بمشاكل صحية بما في ذلك الولادة المبكرة والوزن المنخفض عند الولادة والعيوب الخلقية؛ لكن خطر الإصابة بمشاكل في القلب على وجه الخصوص لم يكن واضحًا بالقدر ذاته، وكذلك التأثير المحتمل لتدخين الآباء المنتظرين.

وقال الطبيب “جيابي كين”، أحد المشاركين في الدراسة: “ينبغي على الرجال الذين سيصبحون آباء أن يقلعوا عن التدخين، فهم مصدر كبير للتدخين السلبي بالنسبة للحوامل، بل ويبدو أنهم أكثر ضررًا على الأجنة من النساء المدخنات أنفسهن”.

خلال الدراسة، تم تحليل بيانات من 125 دراسة سابقة شملت في المجمل قرابة 8.8 مليون أب وأم في جميع أنحاء العالم، وبحثت الدراسات في مسألة تدخين الأمهات الحوامل وتدخين الآباء أثناء فترة الحمل وتعرض الحوامل للتدخين السلبي.

وكشفت النتائج عن أنه ما بين الأطفال الذين ولدوا لآباء وأمهات شملتهم الدراسات، كان نحو 137600 يعانون من مشاكل في القلب.

وخلصت الدراسة التي نشرت في الدورية الأوروبية للوقاية من أمراض القلب، إلى أن تدخين الأبوين مرتبط بشكل كبير بخطر إصابة الأجنة بمشاكل في القلب وأن نسبة الخطر تزيد بواقع 25 في المئة عندما تدخن الأمهات أثناء الحمل، وتزداد النسبة عندما يدخن الآباء لتصل إلى 74 في المئة.

[more_vid id=” WxXIdsOyCceGpZL7ffMGw” title=”تركل ابنتها أشهر أصغر عارضة أزياء صينية..والسبب غير مقنع” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر