النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

دراسة: الموسيقى طارد فعال وتقي من هجمات البعوض!

دراسة: الموسيقى طارد فعال وتقي من هجمات البعوض! image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

يعشق الكثيرون الصيف؛ حيث ينتظرون أمسياته الرائعة، والعطلات الدراسية، والتنزه وغيرها من الأنشطة التي يتيحها الفصل الموسمي، لكن أحد منغصاته هو البعوض، وأعلن عدد من العلماء عن اكتشاف حل له أكثر متعة ودون أضرار صحية.

وبحسب موقع “ميرور” البريطاني، يمكنك الاسترخاء في ليلة هادئة على أنغام نوع معين من الموسيقى دون أن تحمل هما للبعوض؛ فوفقا لدراسة جديدة فهي كفيلة بطرد الحشرات المزعجة.

ومن المعروف أن البعوض الذي يوجد عادة في المناطق المدارية من العالم، يحمل أمراضا خطيرة تهدد الحياة في بعض الأحيان مثل فيروس زيكا والحمى الصفراء والملاريا.

واكتشف الباحثون أن موسيقى “دوبستيب” هي وسيلة فعالة لحمايتك ضد هجمات البعوض، وتتضمن الموسيقى خطوط باس، مع أنماط طبل، بحيث يتوقف القرع لبعض الوقت ما يؤدي إلى صمت مؤقت في المسار، ثم تُستأنف الموسيقى برتم أعلى.

وفي الدراسة التي نُشرت في المجلة العلمية “اكتا تروبيكا Acta Tropica”، كتب فريق دولي من الباحثين: “الصوت هو أمر ضروري للبقاء على قيد الحياة ويحافظ على العديد من حياة الكائنات، لكن الأمر مختلف في الحشرات؛ إذ أن الاهتزازات منخفضة التردد تسهل التفاعلات الجنسية، في حين أن الضوضاء تعطل الإدراك ويتناقص معها اهتمام إناث البعوض بالدم والجنس بشكل كبير”.

وعادة ما يعثر الجنسان على بعضهما البعض بعد أن تضبط الذكور صوت طنطنة جناحيها مع طنين جناحي الأنثى، والموسيقى الصاخبة تعطل هذه العملية.

وأراد الفريق البحثي برئاسة “نوبوان موراليس”، من جامعة ماهيدول في تايلاند، اختبار حساسية البعوض للضوضاء، وما إذا كان من الممكن أن تكون الموسيقى الإلكترونية طاردا فعالا.

وعرَض العلماء البعوض إلى أغنية “Scary Monsters and Nice Sprites” “وحوش مخيفة وأرواح لطيفة” لدي جي الموسيقى الإلكترونية “سكريلكس”، ووفقا للنتائج، لم تهاجم إناث البعوض مطلقا المضيفين الذين هم عبارة عن قوارض من الهامستر، أما أولئك اللاتي لم يتعرضن للموسيقى هجمن على المضيف في 35 ثانية فقط.

ولاحظ العلماء أيضًا أن المنطقة التي بها موسيقى صاخبة لا يتواجد بها بعوض بكمية كبيرة، على عكس المنطقة الهادئة، وأتت النتائج لتوضح أن مثل تلك الموسيقى يمكن أن تؤخر هجوم البعوض، والحد من امتصاص الدم، وتعطيل التزاوج، وهو ما يوفر سبلا جديدة لتطوير تدابير الحماية الشخصية المستندة إلى الموسيقى والتحكم ضد الأمراض التي تنقلها.

وتلقت الدراسة بعض الاهتمام على وسائل التواصل الاجتماعي منذ ذلك الحين، حيث كتب أحد المستخدمين مازحا: “ربما يمكننا القضاء على الملاريا من خلال تشغيل الموسيقى بصوت عال في إفريقيا”.

بيتهوفن أول ضحاياها.. ماذا تعرف عن لعنة السيمفونية التاسعة؟

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع