القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

دراسة: آلاف الأطباء يجرون جراحات لمرضاهم دون داعٍ

كانت حياة الناس في الماضي تتعرض للخطر الكبير نظراً لتأخر الطب، ولكن اليوم ومع تطور الأجهزة الطبية تكنولوجيا، أصبحت هناك العديد من جراحات التي تستدعي تدخل الأطباء لمحاربة الأمراض الخطيرة، إلا أن مجموعة من الباحثين كشفوا عن مفاجأة بشأن استخدام أطباء لجراحات بلا داعٍ. وقال خبراء، في تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن الآلاف من المرضى يخضعون لجراحات لا لزوم لها، مشيرين إلى أن التحسن الذي يشعرون به يكون سببه مجرد تأثير الإيحاء. وفي توضيح لمدى تأثير إجراء الأطباء لجراحات بلا داعٍ، كشف البروفيسور أندرو كار، أن الجراحين متى أرادوا أن يفعلوا ذلك ظنا منهم أن ذلك في مصلحة المريض يجب أن يعرضوا الأمر على المرضى، موضحا أن الأمر ليس مضرا بالأساس، بل إن الدراسات أظهرت أن المرضى الذين يخضعون للجراحات الوهمية، قد يتعافون جزئياً أو كلياً لأنهم يؤمنون أنهم خضعوا للعملية الحقيقية. وأشار كار إلى أن الأبحاث الحديثة أثبتت أن بعض الجراحات بما في ذلك جراحة مفصل الركبة لمرضى التهاب المفاصل وبالون المعدة لمرضى السمنة، تعمل لأن الناس يتوقعون منها ذلك، لا لأنهم يتحاجون طبيا إلى تدخل جراحي.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر