القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

خانته مع عشيقها على سريره فقتلهما بدم بارد

اعترف خوان كارلوس غارسيا، البالغ من العمر 42 عاماً بقتل زوجته ساندرا كاستيلانوس، 39 عامًا وعشيقها نوغوميز، 35 عامًا في منزل الزوجين العائلي في اتلانتيكو بكولومبيا.

ووفقاً لصحيفة «ذا صن» البريطانية فقد وجهت تهمة القتل إلي غارسيا، بعد أن أطلق النار على زوجته وعشيقها عندما كشفهما يمارسان الجنس في غرفته الخاصة بينما كان أطفالهما الثلاثة ينامون في الغرفة المجاورة بالمنزل.

قال غارسيا للضابط الذي قام بالقبض عليه: «كانت غير مخلصة وسخرت من شرفي كرجل، كل ما فعلته أنني أزلت هذه المرأة التي دمرت حياتي»، وقد شهد حارس العقار بأن الزوجة كانت تصطحب أشخاص غرباء إلى المنزل عندما يكون زوجها في العمل في «شيفت» ليلي.

وذكر تقرير الشرطة: «في الساعة 9.05 مساء اتصل خوان كارلوس غارسيا بزوجته للسؤال عن أبنائه الثلاثة، أجابت على المكالمة وأخبرته أنهم ذهبوا إلى الفراش في وقت مبكر، لكنه عاد إلى منزله ووجد المشتبه به خوان كارلوس غارسيا زوجته تمارس الحب مع عشيقها، كان الزوج مليئا بالغضب وقتلهما على حد سواء».

وأضاف: «سلم الرجل نفسه للشرطة، وقال إنه لا يشعر بالأسف لما فعله».

وقالت الشرطة إن غارسيا قد أُعيد حبسه وسيواجه جلسات المحكمة فى وقت لاحق. وأن الأطفال الثلاثة سيحضرون جنازة أمهم ويهتم بهم الأقارب.

يمكنك أيضاً مشاهدة:

تقتل شقيقتها وتصورها بلا مشاعر في بث مباشر

[vod_video id=”pyOosilOWLleRABTL9XwQ” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر