النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

قنوات البث المباشر:

إعلان

خاص أحمد بدير: ابتعدوا عن البخل

خاص أحمد بدير: ابتعدوا عن البخل image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

بعد فترة غيابٍ، عاد النجم الكبير أحمد بدير إلى الدراما. ويقدم بطولةً مطلقةً في مسلسل “يا أنا يا جدو ” على قناة روتانا دراما.  موقع “روتانا.نت” حاور بدير وسلط الضوء على نجاح العمل وأصدائه، كواليس المسلسل. وتفاصيل الدور، وغيرها من الأمور المتعلقة بالعمل.

يا أنا يا جدو

أحمد بدير

كيف تصف ردود أفعال الجمهور على المسلسل؟

ردود الأفعال حتى الآن جيدة وإيجابية جداً. وهذا الأمر أسعدني كثيراً. كان هناك قبول كبير لدى الجمهور لمحتوى المسلسل الكوميدي ولدوري في العمل. الحمد لله على النجاح الذي حققه المسلسل حتى هذه اللحظة. والآتي أفضل بإذن الله.

متى ينتهى تصوير العمل؟

موعد الانتهاء من المسلسل بالكامل سيكون خلال أسبوع من الآن. سنكثف التصوير بالرغم من الظروف الصعبة التي تواجه طاقم العمل. وذلك بالتأكيد بسبب فيروس كورونا.

لكن حماس فريق العمل يساعد في تذليل الصعاب والعقبات. ويهون علينا التعب الشديد من ساعات التصوير الطويلة، والتنقل المستمر لإنجاز العمل.

“للمسلسل رسالة محددة”

أحمد بدير

ما هي الرسالة التي تريد تقديمها من المسلسل؟

المسلسل يريد أن يقول للناس إن عليهم الابتعاد كل البعد عن البخل. سواء بخل المال، أو بخل الحب والمشاعر. وأن يسودهم الحب والمودة وحب الخير لبعضهم البعض. هذه الأمور تساعد في نشر المودة بين الناس.

ما هي الصعوبات التي واجهت فريق العمل أثناء التصوير؟

واجهنا متاعب كثيرة بسبب الظروف الصعبة التي نمر بها نتيجة انتشار فيروس كورونا. لكن حرصنا على إنجاز العمل جعلنا نتغلب على كل الصعوبات من أجل إنجاز عملٍ يسعد ويفيد الناس.

شائعات الوفاة

أحمد بدير

ماذا تقول عن شائعة وفاتك؟

لا أهتم بها على الرغم من أنها أحياناً تثير القلق والغضب بين أفراد أسرتي وأصدقائي. في النهاية أدعوا الذين ينشرون الشائعات أن يهديهم الله وأن يتقوا ربهم في ما يكتبونه وينشرونه.

حسنوا مزاجكم بخطواتٍ بسيطة

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع