القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

حمية غذائية تتوصل إلى نتائج مذهلة لمكافحة الشيخوخة

فتحت دراستان منفصلتان آفاقًا جديدة لمكافحة الشيخوخة عندما توصلتا إلى حمية غذائية كيتونية تتضمن الكثير من الدهون والقليل من السكريات، وتساهم في تحسين الذاكرة واللياقة البدنية. وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، الأربعاء، فإن هاتين الدراستين أجريتا على فئران تكبر في السن، فكانت النتائج مذهلة بإطالة أمد عيشها بصحة مميزة. وأحيت هاتان الدراستان حول النظام الغذائي الجديد، التي نشرت نتائجها في مجلة “سيل ميتابوليزم”، “الأمل في إمكانية زيادة عدد السنوات التي يعيش خلالها الإنسان بصحة جيدة”. وشدد الباحثون الذي قاموا بإجراء الدراستين على ضرورة القيام بمزيد من التجارب السريرية. وقال رئيس معهد “باك” للأبحاث حول الشيخوخة والقيم الرئيسي على إحدى الدراستين، إيريك فيردان، إن “آثار هذا النظام الغذائي على ذاكرة الفئران وقدراتها الذهنية مذهل فعلاً”. كما أكد الأستاذ المحاضر في جامعة كاليفورنيا في ديفيس، جون رامسي، الذي أشرف على الدراسة الثانية: “تفاجأت بإطالة أمد العيش عند الفئران بنسبة 13%… ما يوازي 7 إلى 10 سنوات يكسبها الإنسان”. وقد خضعت القواضم في كلتا الدراستين لثلاثة أنظمة غذائية مختلفة، من بينها النظام الكيتوني. وأظهرت التحاليل أن لهذا النظام تأثيرات فيسيولوجية إيجابية شبيهة بتلك التي يعطيها الصوم والتمارين البدنية. وقال رامسي: “إذا تحسن فهمنا للآليات البيولوجية المكافحة للشيخوخة التي تحفزها الحمية الكيتونية، سيتسنى لنا إنتاج جزيئة بسيطة تعطي المفعول عينه”. يذكر أن الحميات الغذائية الكيتونية تسمح بخسارة الوزن، وتلجأ إليها الأوساط الرياضية لتحسين أداء الرياضيين. وعندما تنخفض نسبة السكريات المستهلكة انخفاضاً شديداً، يحرق الجسم الدهون المكدسة فيه لإنتاج الطاقة وتعرف هذه الحالة علميًا بالكيتوزية.

شاهد أيضا: عناية تجميلية لإحياء البشرة والحد من علامات الشيخوخة

[vod_video id=”bGGYnCnKIQiDjxfiJkEpjA” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر