القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

معًا منذ 75 عامًا.. «هارفي وإيرما» حكاية معاصران للاغتيالات و العواصف الأمريكية المدمرة !

شاءت الأقدار أن تحمل أسامي العواصف والأعاصير المهددة للولايات المتحدة الأمريكية، شخصان تزوجا لمدة 75 عامًا، فهارفي يبلغ من العمر 104 عامًا وإيرما تبلغ 92 عامًا لذلك عاصرا أحداث كبرى بالقرن العشرين. وحسب صحيفة «ذا نيويورك تايمز»، شهد الزوجان اكتشاف الطائرة مرورًا بمعاصرة رائد الفضاء نيل أرمسترونغ وهو يسير على الأقدام بسطح القمر حتى اغتيال الرئيس الأمريكي جون كنيدي، لكنهما لم يتوقعا أن اسميهما يحملان نفس اسم أكبر أعصاري يهدد الولايات المتحدة. تم استخدام اسم «هارفي» كعاصفة في عام 1981 كما حملت ست عواصف آخرى نفس الاسم، أما العاصفة «إيرين»، بدأت في عام 2011، وهو إعصار هز منطقة البحر الكاريبي والعديد من المدن على الساحل الشرقي حتى ظهرت أساميهم مرة أخرى في الاعصار المدمر والضخم هارفي وإيرما بعام 2017. من ناحية آخرى، ولد هارفي وإرما في أوائل القرن العشرين عندما كان الراديو اختراعًا جديدًا، لكنهم الآن أصبحوا يروا أسمائهم تلمع عبر الشاشات مع تقارير الموت والدمار والإخلاء. وقالت السيدة معلقة على تلك الأحداث: «أمر حزين حقًا.. وليس لدي أي فكرة عما سأفعله.. لكنني سأحاول مساعدة بعض الناس لكن لا أعرف كيف».

ربما يعجبك هذا الفيديو.. إعصار هارفي

[vod_video id=”nYXQF0M3diBi9qohIif46Q” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر