القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

حقنة واحدة تخلصك نهائياً من السمنة

يهرب الكثير من الأشخاص إلى أطباء التخسيس ليحموا أنفسهم من البدانة التي تنتهك جمال أجسادهم، لكنهم كثيراً ما يقفون في منتصف الطريق لا يعلمون كيف يتابعون مسيرة فقدان الوزن ولا يقدرون على تحمل صعوبات الأنظمة الغذائية القاسية، فيعودون كما كانوا أو أكثر، فاقدين الأمل في إحداث أي تغيير .

وتوصل عدد من الباحثين في جامعة هارفارد الأمريكية إلى تقنية وراثية جديدة ومبتكرة لعلاج البدانة، قائمة على استهداف الأشخاص الذين لديهم جين معتل يسبب لهم البدانة الوراثية، وهذا العلاج عبارة عن حقنة يتم من خلالها معالجة بسيطة للحمض الوراثي “دي إن إيه”، مما يدفع لتنشيط عملية الأيض الغذائي في الجسم وجعلها تحرق الدهون الزائدة.

وقالت صحيفة “ديلي تلجراف” البريطانية تعليقاً على نتيجة الأبحاث إنه على الرغم من أنه كان يُعتقد أن البدانة الوراثية ناجمة بصورة رئيسية عن الإفراط في تناول الطعام وقلة ممارسة التمارين الرياضية، فإن الباحثين الأمريكيين يعتقدون الآن أن علم الوراثة يلعب دوراً مهما فيما إذا كانت الدهون يتم تخزينها، أو تستهلك كطاقة.

وعلق “الدكتور سامي الجندي – استشاري السمنة والتغذية” على هذا الاكتشاف قائلاً : إن هناك عوامل وراثية بالفعل تتحكم في قابلية الوزن للزيادة، وتوزيع الدهون على مناطق معينة في الجسم، وكذلك التحكم في نسبة السعرات الحرارية التي يخزنها أو يتخلص منها الجسم وهذه الاختلافات تحدد بالفعل طبيعة شكل الجسم ووزنه وما إذا كان معرضاً للسمنة أو النحافة .

وأضاف الجندي :إن امتلاك الأبوين لجينات السمنة يزيد من احتمال إصابة أبنائهم بها مما قد يعمل على زيادة وزنهم عشرات الكيلوجرامات، وإذا ثبت بالفعل صحة هذا الاكتشاف وفعاليته فسوف يسهم بشكل كبير في معالجة الكثير من الحالات المصابة بالسمنة المفرطة ويعجز أصحابها عن اتباع الأنظمة الغذائية أو ممارسة الرياضة للوصول إلى القوام المنشود .

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر