القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

حب الرشاد.. يُعالج الأنيميا ويُقوي المناعة

“حب الرشاد أو الثفاء”، أحد أبرز الأعشاب التي تشتهر بخواصها العلاجية المتعددة, والتي ورد ذكرها في الطب النبوي، حيث قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (عليكم بأربعة شفاء من كل داء: السنا، والسنوت، والثفاء، والحبة السوداء، فيها شفاء من كل داء إلا السام)، ويحتوي حب الرشاد على معادن كثيرة تتمثل في الحديد والفوسفور والمنجنيز والكالسيوم والزرنيخ والبوتاسيوم والكبريت، بجانب غناه بالعديد من الفيتامينات مثل أ، ب، ب2، هـ، ج كما يحتوي على كاروتينات وزيت طيار وجلوكوزيد، وهو من أكثر النباتات غنى بمادة اليود، مما يجعله فعالاً في علاج الكثير من الأمراض، وهو ما نستعرضه في سياق السطور التالية:

– معالج قوي لهشاشة العظام وغيرها من أمراض العظام الكثيرة، لاحتوائه على الحديد والفسفور والمنجنيز واليود، والكالسيوم بدرجة عالية، و فيتامينات (أ، ب، ج، ب2، هــ).

– يساعد في مكافحة تسوس الأسنان لاحتوائه على مركب اسمه ثيوسيانات البنزيل (BIT) الذي يمنع نمو البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان.

– يعمل كمنشط للمبايض ويزيد من احتمال سرعة الحمل.

– مسكن لآلام البطن وطارد للديدان الموجودة داخل المعدة، وفاتح للشهية.

– يعمل على خفض ضغط الدم، عن طريق إدرار البول.

– مفيد لعلاج حالات فقر الدم، ويعتبر منشطاً عاماً للجسم، ومقوياً لجهاز المناعة.

– مفيد لعلاج الربو والصدر، خاصة في حالات التهاب الجهاز التنفسي السفلي.

– يساعد تناوله بشكل منتظم على نضارة البشرة لاحتوائه على فيتامينات ب، ج، ب2، هــ.

– يعمل على علاج تساقط الشعر، لاحتوائه على الزيوت اللازمة التي تساعد في إعادة الحيوية للشعر.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر