النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

حارس جامايكا يمنح باراجواي فوزاً غالياً في “كوبا أمريكا”

حارس جامايكا يمنح باراجواي فوزاً غالياً في “كوبا أمريكا” image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أهدى حارس مرمى المنتخب الجامايكي فوزاً ثميناً وغالياً “1 / صفر” لمنتخب باراجواي على فريقه مساء أمس في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية “كوبا أمريكا” المقامة حالياً في تشيلي.

وعزز منتخب باراجواي فرصه في التأهل للدور الثاني “دور الثمانية” للبطولة قبل مباراته الصعبة في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة والتي يلتقي فيها منتخب أوروجواي حامل اللقب لتكون مواجهة معادة لنهائي النسخة الماضية من البطولة.

ورفع منتخب باراجواي رصيده إلى أربع نقاط ليتصدر المجموعة بفارق نقطة واحدة أمام منتخب أوروجواي وثلاث نقاط أمام المنتخب الأرجنتيني قبل المباراة الثانية بالمجموعة بين منتخبي الأرجنتين وأوروجواي.

ومني المنتخب الجامايكي بالهزيمة الثانية على التوالي ليقترب كثيراً من الخروج الرسمي من البطولة في أول مشاركة له ببطولات كوبا أمريكا.

كان المنتخب الجامايكي نداً قوياً وعنيداً لمنتخب باراجواي معظم فترات المباراة خاصة في الشوط الثاني، لكن الفريق الذي يشارك في البطولة بدعوة من اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية “كونميبول”، دفع الثمن باهظاً للخطأ القاتل الذي ارتكبه حارس مرماه دواين كير بالخروج الخاطئ من منطقة الجزاء والذي تسبب في هدف المباراة الوحيد الذي أحرزه إدجار بينيتيز في الدقيقة 36.

ورغم أن حارس جامايكا تصدى لعرضية ديرليس جونزاليس من الناحية اليمنى في الدقيقة 32 والتي قابلها سانتا كروز بتسديدة مباشرة رائعة من حدود المنطقة ببراعة وأمسك الكرة على مرتين إلا أن الحارس ذاته كلف فريقه غالياً بخروج خاطئ من منطقة الجزاء في الدقيقة 36 أسفر عن هدف التقدم لباراجواي.

وجاء الهدف إثر كرة طولية لعبها فيكتور كاسيريس من منتصف الملعب بعدما لمح تقدم الحارس الذي حاول قطع الكرة لكنه لعبها برأسه بغرابة شديدة في ركبة اللاعب إدجار بينيتيز لترتطم الكرة بركبة بينيتيز وترتد من فوق الحارس إلى المرمى حيث فشل الدفاع الجامايكي في اللحاق بها.

كما شهدت الدقيقة 60 أفضل هجمة منظمة لمنتخب باراجواي منذ بداية المباراة وأنهاها ساموديو الذي بدأ الهجمة أيضا بتسديدة رائعة وخادعة من حدود منطقة الجزاء ولكن الكرة ارتدت من العارضة.

وانتفض المنتخب الجامايكي بعد التغييرات التي أجراها مديره الفني الألماني وينفريد شافير وشن بعض الهجمات في اتجاه مرمى باراجواي وأزعج دفاع النافس لكن محاولاته باءت بالفشل لنقص الخبرة.

ولكن منتخب باراجواي استعاد توازنه سريعاً وإن ظلت السيطرة على مجريات اللعب لمصلحة جامايكا الذي سيطر أكثر على وسط الملعب في النصف الثاني من الشوط الثاني.

وباغت الجامايكي جاريث ماكلياري الحارس الباراجوياني بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 80 ولكن الكرة مرت بجوار القائم.

ولم يختلف الحال في الدقائق الأخيرة من المباراة حيث واصل منتخب جامايكا محاولاته الهجومية وأزعج المنافس بشكل هائل وكان الفريق قادراً على خطف التعادل أكثر من مرة ولكن فارق الخبرة أنهى اللقاء لمصلحة باراجواي.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع