القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

تجمعات الصلاة والإفطار تتصدر.. مظاهر احتفال عالمية بشهر رمضان

ينتظر المسلمون في جميع أنحاء العالم شهر رمضان في كل عام، وهو الشهر الذي تتنوع فيه مظاهر الاحتفالا بقدومه.

– السعودية

يعد الاعتكاف في المساجد وأداء مناسك العمرة، أهم مظاهر احتفالات السعوديين بشهر رمضان الكريم، كما يحرصون على الاجتماع على مائدة الإفطار سويا، لتشجيع الأطفال على الصيام.

ومن أهم الأشياء التي يحرصون على تناولها في الإفطار التمر والعصائر، ويحرص أهل المملكة على الاجتماع بعد صلاة التراويح لتناول الحلوى والقهوة العربية سويا.

– مصر

يزين المصريون الشوارع التي يعيشون فيها بالفوانيس الضخمة والزين، وتعد تلك المظاهر أحد احتفالاتهم منذ عهد الدولة الفاطمية، كما تتعالى أصوات أغاني رمضان في كل الشوارع بداية من “وحوي يا وحوي” إلى “والله لسه بدري يا شهر الصيام”.

– المغرب

يبدأ معظم شعب المغرب الصيام من شهر شعبان، ويواصلون حتى نهاية رمضان، وتنتشر فيها موائد إفطار الفقراء التي يقيمها رجال الأعمال والجمعيات الخيرية، ويهنئون بعضهم البعض بهذا الشهر قائلين: “عواشر مبروكة” والتي تعني “أيام مباركة”.

ومن أشهر أطعمتهم على المائدة الرمضانية شوربة الحريرة، وحلوى الشبكية والبغرير والسفوف.

– إندونيسيا

يستقبل أهلها شهر رمضان بترتيب وتعطير المساجد، كما يقيمون مآدب الطعام الجماعية، كما يتبادلون الهدايا والحلوى بمناسبة هذا الشهر.

– اليمن

تعد من الدول التي لا تستهلك الطعام بكميات كبيرة في هذا الشهر، حيث يعتمدون في الإفطار على البقوليات.

ومن أهم مظاهر الاحتفال به تجميع الأطفال الأشياء القابلة للاحتراق، كالأخشاب والورق، ليقوموا بحرقها والرقص والغناء جانبها.

– الكويت

يشتهر أهل الكويت بحبهم لـ تجمعات وتبادل الزيارات، ويقوم شعب الكويت بشراء جميع مستلزمات رمضان قبيل حلول الشهر المبارك بعشرين يوما أو أكثر.

وفي الماضي كان أطفال الكويت يقومون بما يسمي “القرقيعان” والذي يقومون خلاله بالتجمع داخل حارتهم، ويدقون على أبواب المنازل لجمع الحلوى والمكسرات من الجيران.

– ماليزيا

يقوم الماليزيون برش الشوارع والساحات ونصب الزينة، ويقوم أهالي القرى بدق الطبول في أول ليالي رمضان، كما يجهزون المساجد ويعطرونها بأفضل العطور.

– النمسا

يحرص أهلها على أداء التراويح كأهالي الدول العربية، فتمتلي المساجد بالمصلين، كما تقام في الدولة العديد من موائد الرحمن والذبائح لإفطار الصائمين.

– الإمارات

تتزين شوارعها لاستقبال الشهر الفضيل دون الاهتمام بدرجات الحرارة العالية، ويبدأ الإماراتيون الاستعداد للشهر من ليلة النصف من شعبان.

ويجتمع أطفال الإمارات بعد صلاة المغرب بملابس الإمارات التقليدية، كما تنتشر بها موائد الإفطار الجماعي في كل حي، بعد أن يتفق أهله على نوعية الطعام الذي سيقدمونه للضيوف الصائمين.

– الأردن

ينصب أهل الأردن الخيام في الأحياء الشعبية لاستخدامها في الجلسات الرمضانية، كما يشهد السوق الأردني حركة شراء واسعة، ويتبادل الجيران الأطعمة سويا، كما يتبادلون الزيارات للتشارك في وجبة الإفطار.

[more_vid id=”9dDQRmNQLUUaMnbmPvhBhw” title=”يستفتونك مع الشيخ خالد المصلح – ما هي مدة السفر التي يترخص فيها المسافر بأحكام السفر -” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر