القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بنظام عليكِ اتباعه.. تناول الطعام كل 15 دقيقة أفضل طريقة لعلاج العقم

عادة ما يقال إنه علينا ألا نكثر من تناول الوجبات إذا أردنا أن نبقى بصحة جيدة، ولكن هل يكون تناول الكثير من الوجبات أفضل طريقة لبناء أسرة؟

تدعي أخصائية التغذية نوراه كوزينس، التي تتخذ من مانشستر مقرًا لها، أن تناول الطعام أربع مرات في الساعة قد يكون هو حل العقم بالنسبة لملايين النساء.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن الوجبات التي تدافع عنها أخصائية التغذية ليست وجبات بالشكل المتعارف عليه، ولكن وجبات صغيرة بحجم طابع بريد مطوي إلى أربعة أجزاء، يتناوله الشخص كل 15 دقيقة.

وقالت “نوراه” إن أكثر من 1543 من الأطفال الأصحاء ولدوا نتيجة مباشرة لنظامها الذي تصفه منذ 18 عامًا.

وأضافت أن واحدًا من كل 7 أزواج يكافحون من أجل الحمل نتيجة إصابة الزوجات بتكيس المبايض، والتي تعد واحدة من الأسباب الرئيسية للعقم لدى الكثيرات، حيث إنها تصيب ما يقدر بنحو 20٪ من النساء في المملكة المتحدة بما في ذلك المشاهير مثل فيكتوريا بيكهام وجيما كولينز.

يصعّب تكيس المبايض الحمل، لأن الخلل الهرموني الذي يحدثه يمكن أن يحول دون الإباضة، كما أنه قد يسبب زيادة الوزن وتقلب المزاج وحَب الشباب، وعدم انتظام الدورة الشهرية، إضافة إلى نمو الكثير من الشعر بالوجه والجسم.

وأوضحت “نوراه” أن الكثير من النساء قدمن لعيادتها للعلاج من تكيس المبايض، ولذا رأت أنه يجب أن يكون هناك طريقة طبيعية لعلاج الأمر، ولذا بدأت العمل على اختبار مجموعة متنوعة من الوجبات الغذائية لمعرفة ما إذا كان يمكنها المساعدة، لتجد أن النتائج مذهلة.

وأضافت أن 97 من أصل 100 متطوع ممن تقدمن لمساعدتهن في تطوير خطتها الصحية لعلاج تكيس المبايض استجابوا للعلاج بالطعام، الأمر الذي أسعدها كثيرًا، وخاصة أن الكثير منهن ناضلن لسنوات مع الإجهاض المتكرر ومحاولات التلقيح الصناعي.

وتابعت أن خطتها تعمل على أنه في كل مرة تمضغ فيها قطعة من الطعام يبدأ معدل الأيض في الاستعداد لهضمه، ويعمل لمدة 14 دقيقة، ثم يحتاج بعد ذلك لمزيد من الطاقة وبالتالي يبدأ في حرق الدهون، وبالتالي فإن تناول وجبات صحية ومغذية منتظمة يمكن أن يساعد النساء على فقدان الوزن، كما أنه يساعدهن على تحقيق التوازن بين الهرمونات وتنظيم الفترات الشهرية حتى يتمكن من الحمل بشكل طبيعي.

وأوضحت أن خطة النظام الغذائي الخاصة بها لا يوجد بها عدد من السعرات الحرارية يجب تناوله، ولكن يوجد فقط قائمة بالأطعمة التي يجب تناولها وتجنبها.

مشيرة إلى أنه إضافة إلى الثلاث وجبات اليومية على السيدة تناول وجبة صغيرة كل 15 دقيقة كقطعة من الفلفل الأحمر أو الكرفس أو الجزر أو الدجاج أو البيض أو اللوز، بحيث يكون حجم القطعة ربع طابع بريدي.

كما على السيدة تجنب الأطعمة النشوية حتى تصل إلى الوزن المستهدف، فعليهن تجنب الخبز والمعكرونة والأرز، وتناول ثلاث قطع من الفاكهة في اليوم كالكيوي والكمثرى، مع تناول البروتين قبل النوم مباشرة فيمكن تناول ملعقة من الجبن أو قطعة من الدجاج بحجم مكعب. فهذا يساعد على حرق الدهون أثناء النوم.

أما فيما يخص الوجبات الأساسية فقسمتها كالتالي:

الإفطار: ثلاث ملاعق كبيرة من الشوفان مخلوط بثلاث ملاعق كبيرة من رقائق النخالة، إضافة إلى الحليب، وبعد الإفطار يجب تناول وجبة خفيفة كل 15 دقيقة، وتناول وجبة خفيفة من الفاكهة في منتصف الصباح.

الغداء: شطيرة مصنوعة من خبز الجاودار مع الجبن أو التونة، مع طبق من السلطة، مع الاستمرار في تناول الوجبات الصغيرة بعد الغداء، وفي منتصف الظهيرة تناول ملعقة كبيرة من الجبن أو مكعب من اللحم أو نصف بيضة مسلوقة.

العشاء: أي بروتين، مع نوعين من الخضروات، يليه اللبن والفواكه.

وقالت سيدة تدعى ناتالي ويلسون، وتبلغ من العمر 26 عاما، إنها كانت تعاني من تكيس المبايض من عمر 16 عاما، فكانت لديها تقلبات مزاجية وتعاني من زيادة الوزن، كما ازداد نمو الشعر في صدرها ووجهها.

وأضافت “عندما رغبت أنا وزوجي في تأسيس أسرة لم ننجح في ذلك، ووضعن الطبيب على قائمة انتظار علاج الخصوبة، وغي هذا الوقت سمعت عن نوراه وقمت بالذهاب إليها واتبعت نظامها الغذائي، وبعد أسبوعين فقط كان لدي الكثير من الطاقة كما تسحن مزاجي وبدأت في خسارة الوزن”.

وتابعت “خلال أربعة أسابيع مررت بفترة حيض طبيعية، كانت الأولى منذ شهور، وشفيت جميع أعراض تكيس المبايض خلال أشهر قليلة، ثم سررت بخبر حملي”.

[more_vid id=”orIV6cw4BcQtn8xMGy0S6w” title=”لحظة مروعة لسقوط خشبة مسرح تحمل مئات الأطفال” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر