القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بعد 23 يوماً من فقدان الطفلة “خزامي”.. مواطن يروي قصة العثور عليها بالصدفة

بعد 23 يوما من البحث المتواصل، أعلن الدفاع المدني، أمس، العثور على جثة، يُرجح أنها تعود للطفلة الصغيرة ذات الـ 7 أشهر، خزامي الرفاعي وذلك بعد أن فُقدت داخل وادي ثماء، بعدما جرفتها السيول، وبالفعل تأكد أن الجثة تعود للرضيعة.

[vod_video id=”CbY1AIGCCN6uOvijDAwQ” autoplay=”1″]

وبحسب موقع “سبق”، فإن الدقائق الماضية كشفت أن من عثر عليها كان المواطن “صالح سليمان الحبيشي”، والذي قادته الصدفة البحتة للعثور على جثة الصغيرة الغريقة، حيث كان يبحث في الوادي نفسه عن مفقوداته الشخصية، حيث تعرضت مركبته للانجراف من جراء السيول أيضًا، في نفس الوقت مع فقدان الصغيرة.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”698045,698046,698047,698048,698049,698050″]

كان “سليمان” يمشّط الوادي حين وجد ملابس متناثرة، ولمح بطرف عينه يد جثة لطفل صغير ظاهرة من تحت الأرض ومربوطة بكرسي خاص للأطفال، بينما الجسد نفسه مدفونا تحت الأرض، وعلى الفور، تقدم ببلاغ للدفاع المدني الذي باشر الموقع.

واتضح بعد نقل الجثة أنها تعود للطفلة “خزامي”؛ مفقودة سيول وادي ثماء؛ وكانت الصغيرة تبعد عن نقطة انقلاب مركبة عائلتها بنحو 17 كيلو متراً.

وكان سيل جارف داهم سيارة العائلة، بينما كانت تسير في مركز “تلعة نزاء” التابع لمحافظة ينبع في المدينة المنورة، ونجت الأسرة إلا الرضيعة، فقدوها في وادي ثماء الذي انزلقت سيارة العائلة إليه، وترقد الأم حاليا في المستشفى من جراء إصابة تعرضت لها في نفس الحادث.

[readmore post_link=”https://rotana.net/%D8%AA%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85-%D8%B7%D8%A8%DB%8C%D8%A8-%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D9%89-%D9%88%D8%B9%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D9%88%D9%84-%D9%84/” ]

ومنذ فقدانها في أوائل شهر ديسمبر الجاري، لم تتوقف فرق إنقاذ رسمية وتطوعية عن البحث المضني؛ بهدف العثور على الرضيعة، حيث شاركت فرق الدفاع المدني، وفرق من الهيئة الملكية بينبع الصناعية، وأمن المنشآت، والحرس الوطني، والكشافة، وفريق ساعد والسلام التطوعي، وبعض المتطوعين من الأهالي.

وأدت جموع غفيرة الصلاة على الطفلة “خزامي”؛ بعد صلاة عصر أمس الأحد، ووري جثمانها الثرى.

وأشارت إحصائية رسمية، إلى أن نحو 30 شخصا لقوا مصرعهم بالتزامن مع موسم الأمطار الغزيرة والسيول، في حوادث صعق كهرباء وغرق في السيول الجارفة في مختلف مناطق المملكة في غضون شهر فقط.

وأثارت قصة الرضيعة “خزامي الرفاعي” حزن العديد من متابعي مواقع التواصل الاجتماعي، وربط بعضهم بينها وبين قصة أخرى تعود إلى عام 2014، لفتاة تُدعى “لما الروقي”، حيث استمرت محاولات استخراجها من بئر سقطت فيه بمدينة تبوك، 48 يومًا، وتم استخراج جثتها في واحدة من أشهر القصص الإنسانية المؤثرة.

[more_vid id=”Wd6vCDzJarH7niMXvhIZTA” title=”إخراج إبل احتجزتها السيول” autoplay=”1″]

تسلَّمت 44 شركة عالمية تراخيص مقراتها الإقليمية لمزاولة نشاطها في المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، وذلك ضمن برنامج جذب المقرات الإقليمية للشركات العالمية الذي

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر