القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بعد جريمته البشعة.. انتحار سفّاح “فيس بوك” الهارب

أعلنت شرطة بنسلفانيا، في ولاية أوهايو الأميركية، اليوم، أنَّ سفاح “فيس بوك”، الذي أرهب مدينة “كليفلاند”، وأثار الذعر في نفوس مواطنيها، انتحر بإطلاق النار على نفسه، بعد تضييق الخناق عليه. وأوضحت الشرطة، عبر تغريدة لها على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، أنّ “ستيف ستيفنز” انتحر، بعدما لاحقته شرطة ولاية “بنسلفانيا”، اليوم، حيث كان رجال الشرطة قد قاموا بعملية مطاردة له عقب بثه لجريمته مباشرة، إلا أنّه بعد ملاحقة قصيرة، أطلق النار على نفسه”، ولم تذكر أيّ تفاصيل أخرى عن الأمر، سوى ما قاله أحد مسؤوليها بأن “ستيفنز” ليس له سجلٌ جنائي، كما أنه ليس مشتبهًا في أيّ جرائم قتل أخرى. وكان سفاح “ستيف ستيفنز”، بثَّ عبر الشبكة الاجتماعية، لحظة قتله مسنًا عمره 72 عامًا، في كليفلاند، زاعمًا أنّه قتل 12 آخرين، الأحد الماضي. وأثارت جريمة “ستيفنز” تساؤلات الكثيرين حول تعامل أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم مع المحتوى، وبقاء تلك الجريمة العنيفة على الموقع لمدة ساعتين قبل الإبلاغ عنها دون أي تعامل من الشركة معها، الأمر الذي جعل شركة “فيس بوك” تعلن اليوم أنها ستراجع كيفية مراقبة مقاطع الفيديو العنيفة.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر