القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بعد إقالته من تدريب الشباب .. سامي الجابر يرد على الشائعات

رد سامي الجابر المدرب المُقال من تدريب الشباب السعودي قبل أيام، على ما أُثير عن سببه إقالته من بينها سوء علاقته باللاعبين. ونفى الجابر في تصريحات صحفية، الإثنين، هذه الشائعات معتبرا أن استبعاده لمخضرمي الشباب كان واجبا. وقال الجابر: “لا أعتقد أن علاقتي بلاعبي الشباب، كانت سيئة لهذه الدرجة، حتى يتسببون في رحيلي، لكن بعد الإقالة قد تخرج أي أقاويل.. خرجت من الباب الكبير، وأشكر الرمز الشبابي، خالد بن سلطان، وأبنائه، على حسن التعامل”. وأضاف: “لم ولن تربطني علاقة سيئة بأي لاعب.. استبعاد أحمد عطيف وسعود كريري وعبد الله الأسطا، في مرحلة من المراحل، كان واجبا، حتى تصبح الأجواء أفضل”. وأوضح: “استبعاد هذا الثلاثي لم يكن فنيًا، أو لمصلحتي فقط أو مصلحتهم، لكن للمصلحة العامة، وكان من الممكن إعادتهم في أي وقت، كما أنني قبل اتخاذي القرار، ألمحت لهم به، وكان القرار وديًا بدرجة كبيرة، وكل الاحترام لجميع اللاعبين”. وأردف: “جئت إلى نادي الشباب في ظروف الكل يعرفها، ولست ملزمًا أن أوضح كل صغيرة وكبيرة حول فترتي هناك، ولن أعود إلى الماضي.. أفكر في المستقبل، والشباب مرحلة ومرت”. وعن تلقيه اتصالا من نادي الرائد، رد بالقول: “لم أتلق أي اتصال من أي نادٍ حتى الآن”. وكان الجابر قد أقيل مؤخرا بسبب سوء النتائج التي حققها مع الشباب في بداية الدوري السعودي.

شاهد أيضا: بندر الراشد: رفض الاستئناف لقرار إيقاف رئيس نادي الشباب كان متوقعًا

[vod_video id=”1TpZMKGH508gW0b84rLQ” autoplay=”1″]

ساهم اللاعبون الأجانب في الدوري السعودي في توسيع دائرة المنافسة بين الأندية من جهة، بينما لعبوا من جهة أخرى، أدواراً كبيرة في بروز فرقٍ

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر