القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بدقة 99.6%.. اختبار يكشف مرضًا خطيرًا قبل 40 عامًا من ظهور أعراضه

نجح عدد من الباحثين في المعهد الوطني للسرطان بالولايات المتحدة، في تطوير اختبار قادر على الكشف عن سرطان الحلق قبل ظهور أعراضه بـ40 عامًا.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن العلماء أكدوا أن المرضى الذين لديهم أجسام مضادة لفيروسات الأورام الحليمية في دمهم، هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الحلق بـ 100 ضعف مقارنة بغيرهم ممن لا تحتوي أجسادهم على هذه الأجسام المضادة.

وحلل الباحثون في هذه الدراسة بيانات 743 مريضًا و5800 أصحاء، واكتشفوا أن الاختبار يرصد السرطان قبل تطوره بعقود وبدقة تصل إلى 99.6%، متمنين أن تؤدي نتائج الدراسة إلى تطوير اختبار معتمد يمكنه رصد ما إذا كان المريض سيصاب بالسرطان أم لا.

وقالت الباحثة إيمي كريمر من المعهد الوطني للسرطان في الولايات المتحدة، إنه يمكن أن تكون الأجسام المضادة لفيروس الورم الحليمي أداة للكشف عن سرطان الحلق قبل تطوره.

[more_vid id=” 2LJBsizX9aycNHeTpIe1w” title=”طفلة 4 أعوام تتغلب على السرطان وتحتفل قبل خروجها من المستشفى” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر