النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بحثًا عن «الفقع».. ناجيان يرويان تفاصيل «رحلة الموت» في صحراء عرعر

بحثًا عن «الفقع»..  ناجيان يرويان تفاصيل «رحلة الموت» في صحراء عرعر image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

ناجون سعوديون، قصتهم تحاكي أحداث إحدى الأفلام السينمائية، فكلهم كادوا يموتون جوعا وعطشا، خلال تيه دام 3 أيام كاملة، بعد أن احتجزتهم السيول، بعيدًا عن سيارتهم وانقطع بهم السبيل في ظل البرد والأمطار، في صحراء عرعر.

بحسب موقع “عكاظ” الإلكتروني، روى ناجيان من الأربعة تفاصيل الأيام العصيبة التي عاشاها بين قاب قوسين أو أدنى من الموت، بعد رحلة بحث عن الفقع انتهت بهما إلى قرب الحدود العراقية بعدما ضلا مع اثنين آخرين طريق العودة إلى السيارة التي أقلتهم في الرحلة.

الفقع أو الكمأة، هو فطر بري ينمو في الصحراء بعد سقوط الأمطار، وهو من ألذ وأثمن أنواع الفطريات الصحراوية، وفي سبيل البحث عنه، أمضى عبد الله كامل، أحد الناجين ورفاقه 36 ساعة بين الجوع والبرد وترقب الموت بعدما فقدوا موقع سيارتهم، وحكى قائلا: “توسدنا الحجر والتحفنا ملابسنا القليلة لمقاومة البرد القارس، حاولنا الوصول إلى موقع السيارة بلا طائل، يئسنا ولم يكن بأيدينا سوى التطلع إلى الفضاء الواسع”.

أجمل مشهد رآه “كامل” في حياته، بحسب روايته، هو طائرة في السماء، فبعد أن سمعوا صوت الأزيز، حاولوا بكل جهدهم لفت أنظار قبطان الطائرة وإرسال إشارات إليه، لتنتهي المعاناة أخيرا.

عاش الرفاق تلك الأيام على النباتات البرية وماء الشعيب، بحسب رواية “مشاري المضياني”، أحد الناجين، وأثناء تلك الفترة رحل الشاب “سعود طلب العنزي”، الذي قاد سيارته بحثاً عنهم؛ إلا أن وعورة الطريق وكثافة الأمطار والوحل والطين تسببت في جرف مركبته ليلقى حتفه.

رونالدو يركض في صحراء دبي رفقة ابنه ويُحدثان تفاعلاً واسعًا

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع