النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بثلاثية في غينيا.. الجزائر أول منتخب عربي يتأهل لربع نهائي أمم إفريقيا

بثلاثية في غينيا.. الجزائر أول منتخب عربي يتأهل لربع نهائي أمم إفريقيا image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

تأهل منتخب الجزائر إلى ربع نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، بعدما أمطر شباك نظيره منتخب غينيا بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب الدفاع الجوي، ضمن منافسات دور الـ16 من البطولة التي تستضيفها مصر حتى 19 يوليو الجاري.

وسيطر محاربو الصحراء على أغلب فترات المباراة بأداء ممتع ومقنع، وخاصة الشوط الثاني مع شبه استسلام للمنتخب الغيني الذي لم يشكل خطورة تذكر على مرمى منتخب طول 90 دقيقة كاملة.

وبدأ جمال بلماضي المدير الفني للمنتخب الجزائري، المباراة بتشكيلة أساسية كالتالي: “حراسة المرمى: رايس مبولحي. الدفاع: عيسى ماندي – جمال بن عمري – يوسف عطال – أمير بن سبعيني . الوسط: عدلان قديورة – إسماعيل بن ناصر. وسط الهجوم: رياض محرز – فيجولي – يوسف بلايلي. الهجوم: بغداد بونجاح”.

فيما بدأ بول بوت، المدير الفني لغينيا، بتشكيل كالتالي: “حراسة المرمى ابراهيما كونيه. الدفاع: محمد ياترا – اساجا سيلا – امادو ديورا – ارنست بوكه. الوسط: اوجستين – محمد كمار – ابراهيم سيسية. الهجوم: مارينز كانتي – مايكل بريتل – ابراهيم توريرا”.

بدأت المباراة بضغط مبكر من منتخب الجزائر الذي حاول مباغتة نظيره الغيني بهدف، ولكن محاولات الثلاثي يوسف البلايلي وعدلان قديورة وبغداد بونجاح افتقدت الدقة على المرمى في الدقائق العشر الأولى، واستمر ضغط محاربي الصحراء على دفاع منتخب غينيا ولكن بدون فاعلية على مرمى الحارس كونيه.

وأهدر “بو نجاح” فرصه الهدف الأول بغرابة في الدقيقة 20، بعدما استلم الكرة بطريقة رائعة داخل منطقة الجزاء من عرضية متقنة لعبها عدلان قديورة، ليسدد على يسار حارس منتخب غينيا ولكن الكرة خرجت فوق العارضة بقليل.

وأخيرا تمكن منتخب الجزائر من ترجمة الهجمات الخطيرة إلى هدف رائع في الدقيقة 24، بعد تمريرة رائعة من “بونجاح” داخل منطقة الجزاء إلى يوسف بلايلي الذي وضع كرة زاحفة على يسار الحارس كونيه، وسيطر محاربو الصحراء على مجريات الأمور تماما وسط محاولات على استحياء من منتخب غينيا على مرمى الجزائر ولكن بدون خطورة.

بعدها تبادل المنتخبان الهجمات ولكن دون فاعلية حقيقية، مع هدوء في أجواء المباراة خاصة مع اقتراب الشوط الأول من نهايته، وبالفعل انتهت الـ45 دقيقة بتقدم واستحواذ جزائري عن جدارة بهدف البلايلي.

الشوط الثاني

لم يختلف الشوط الثاني كثيرا عن نظيره الأول، إذ بدأ بضغط وسيطرة جزائرية واضحة، وسط محاولات من منتخب غينيا من أجل إبعاد الخطورة عن مرماهم، وفي الدقيقة 57 مرر إسماعيل بن ناصر، كرة عرضية رائعة ليستقبلها رياض محرز بشكل مميز ويتوغل لمنطقة الجزاء ويسدد على يمين الحارس لداخل الشباك معلنا عن الهدف الثاني لمحاربي الصحراء.

ومع مرور ساعة كاملة من عمر اللقاء، بدا المنتخب الغيني بدون ملامح تكتيكية أو خطورة حقيقية على الخط الخلفي للمنتخب الجزائري، ومرر بونجاح كرة رائعة إلى محرز الذي استقبلها بتسديدة من على يمين حارس المرمى ولكنه تصدى لها ببراعة ليحرم محاربو الصحراء من الهدف الثالث.

واستمر الاستحواذ الإيجابي لمنتخب الجزائر على الكرة وسط يقظة من خط الدفاع للمحاولات القليلة التي نفذها مهاجمو منتخب غينيا، وفي الدقيقة 81 كان البديل آدم أوناس على موعد مع الهدف الثالث للجزائر بعدما استقبل عرضية يوسف عطال بشكل رائع ليسدد على يسار الحارس كونيه.

مرت الدقائق الأخيرة من اللقاء بدون خطورة لمنتخب غينيا، وسط محاولات من منتخب الجزائر لزيادة غلة الأهداف ولكن المباراة انتهت عند 3/ 0 لصالح الخضر.

بهذه النتيجة يتأهل محاربو الصحراء إلى ربع النهائي، وتكون الجزائر أول منتخب عربي يتأهل إلى هذا الدور بعد خروج مصر أمام جنوب أفريقيا والمغرب أمام بنين.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع