النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بالفيديو.. كيف تخطط لوس أنجلوس لإيواء 58 ألف مشرد؟

بالفيديو.. كيف تخطط لوس أنجلوس لإيواء 58 ألف مشرد؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

تجربة إنسانية بلا شك من مقاطعة لوس أنجلوس بأمريكا حيث اعتمدت خطة فريدة من نوعها؛ من أجل مأوى المشردين في الشوارع.

ووافق المسؤولون على خطة، بمقتضاها تسمح لمالكي العقارات ببناء منازل أو تجديد جراج السيارات؛ من أجل الأشخاص الذين لا مأوى لهم للعيش فيه.

ستقوم المقاطعة وبمقتضى الخطة أيضًا بدفع الأموال للأشخاص الراغبين في بناء منازل في الفناء الخلفي، حيث يمكن للشخص المشرد أن يعيش ويدفع إيجارًا.

يطلق عليها منازل “شقة الجِدَة”، أما رسميًا فتعرف كالتالي: وحدات سكنية من شأنها المساعدة في خفض وباء التشرد في المقاطعة في الوقت الحالي، الذي وصل عددهم إلى نحو 58 ألف مشرد.

البرنامج التجريبي سيدفع ما بين نحو 50 ألف إلى 75 ألف دولار لبناء منزل في كل فناء، وفي نهاية المطاف سيُمنح الملاك قرض إعفاء على أي مصاريف أخرى سيتكلفها.

يهدف مشروع إيواء المشردين إلى بناء نحو 10 آلاف شقة سكنية، لكن هذا من شأنه أن يستغرق وقتًا طويلًا؛ لأن من المتوقع أن تكون ميزانية البناء للمنزل الواحد نحو 350 ألف دولار.

من ناحية أخرى، لم يلق المشروع رواجًا بين مالكي المنازل؛ فالشهر الماضي دعت احتجاجات تحت اسم ” ليس في فناء منزلي” إلى عدم تطبيق الفكرة، وقاموا بسد المساكن الجديدة، ما أدى إلى تأجيل معاد استلامها، بحسب موقع “لوس أنجلوس تايمز”.

مراهق في الـ16 يمنح وظائف لأشخاص بلا مأوى وصفه أحد المشردين بالـ«معجزة»

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع