النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بالفيديو.. فضيحة غير مسبوقة في مباراة برشلونة وليون.. هل لاحظتها؟

بالفيديو.. فضيحة غير مسبوقة في مباراة برشلونة وليون.. هل لاحظتها؟ image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

اعترف حكام تقنية “الفار” بوقوع خلل تقني لحظة حصول مهاجم برشلونة لويس سواريز على ركلة جزاء لم يتسن التأكد من صحتها، قبل أن يحسم حكم الساحة الأمر باحتسابها.

ركلة الجزاء المذكورة، هي التي افتتح من خلالها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أهداف المبارة في إياب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بخماسية كتالونية مقابل هدف يتيم للفريق الفرنسي، مساء الأربعاء.

تناوب على تسجيل الأهداف ميسي هدفين، وبيكيه، وعثمان ديمبلي، وكوتينيو، في حين سجل هدف ليون الوحيد اللاعب لوكاس توزارت.

وأظهرت الإعادة التلفزيونية، أن المهاجم الأوروغواياني كان من ارتكب الخطأ في حق جيسون ديناير مدافع ليون، وليس العكس.

ورغم أن حكم اللقاء البولندي سيمون مارسينياك طلب على ما يبدو مساعدة حكام “الفار” دون أن يتجه بنفسه إلى الشاشات لمشاهدة الإعادة، فإنه مضى قدما في قراره الذي أثار جدلا كبيرا، وأمر بتسديد الضربة.

وعقب اللقاء أكد راديو “مونت كارلو” أن تقنية حكم الفيديو شهدت خللا فنيا “محرجا” خلال المباراة، تسبب في تضليل مارسينياك.

وقالت الإذاعة الفرنسية إن تقنية حكم الفيديو لم تكن تعمل في حالة ركلة الجزاء التي حصل عليها برشلونة، ولم تكن صحيحة بنظر معظم خبراء التحكيم على القنوات الفضائيةالفضائية.

وأوضحت أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أقر أن الحكام واجهوا مشاكل تقنية مع “الفار”، ولم يستطيعوا مراجعة اللعبة.

وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإن سواريز رفض أن يقدم جوابا حاسما، بشأن ركلة الجزاء، ولم يجزم بأن منحها كان قرارا صائبا ودقيقا.

وقال سواريز إنه دهس قدم مدافع الضيوف بشكل غير متعمد ثم سقط على الأرض، فمنحه مارسينياك ركلة جزاء، في تلميح نادر من المهاجم المعروف بخداعه للحكام، بأن الخطأ كان يفترض أن يحتسب لمدافع ليون.

وأضاف أن الحكم هو الذي يتخذ القرار في نهاية المطاف، سواء بمنح ركلة الجزاء أو بعدم منحها.

ودقت هذه الواقعة جرس الإنذار، كونها أول واقعة لعطل “الفار” خلال البطولة، التي باتت تعتمد بشكل أساسي على التقنية الجديدة.

ملخص وهدف برشلونة في مرمى ريال مدريد

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع