القائمة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالفيديو: القصة الكاملة لمجرم اكتشفت قاضيته أنه كان زميل دراستها !

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر مقطع فيديو لمحاكمة أحد المتهمين وتتعرف فيه القاضية على المتهم وتبادر بسؤاله عن مدرسته ليكتشف أنهما كانا زميلين بنفس المدرسة ولكنها أصبحت قاضية وخبيرة في مجال القانون بينما تحول إلى مجرم بعد إدمانه المخدرات.

المقطع انتشر بشكل واسع جداً في جميع أنحاء العالم وبلغت نسبة مشاهدته أكثر من 7 ملايين مشاهدة، ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية القصة كاملة للمتهم آرثر بوث والقاضية ميندي جليزر ومدرستهما المتوسطة التي جمعتهما.

وكشفت الصحيفة كيف تحول بوث من تلميذ رائع كان يسعى ليكون طبيباً إلى متهم في المحكمة، حيث استبعدته مدرسته لإدمانه وتحول إلى مجرم صغير وقضى نصف حياته خلف القضبان.

وفي المقابل تمكّنت القاضية “جليزر” من تحقيق حلم طفولتها بعد تخرجها من المدرسة الثانوية وكلية القانون وأصبحت قاضية، إلى أن جمعهما هذا اللقاء في المحكمة.

قالت الصحيفة: “مثل العديد من المراهقين كان أرثر بوث يحلم بمستقبل مهني ناجح فتميزه في الرياضيات والعلوم جعله يتمنى أن يكون جراحاً، وكانت تجلس في نفس صف بوث في المرحلة المتوسطة بمدرسة “نوتيلوس” بولاية ميامي الطالبة “ميندي جليزر” التي كانت لها طموحات كبيرة أيضاً فأرادت أن تكون في البداية طبيبة بيطرية ثم قررت بعد ذلك دراسة القانون.

وجاء زميلا الدراسة وجهاً لوجه في إحدى المحاكم أثناء نظر “جليزر” إحدى القضايا والتي كان “بوث”، 49 عاماً، متهماً فيها، وتحول المشهد إلى لحظة غير عادية انهار فيها الأخير بالبكاء بعد أن جمعتهما المحكمة بعد مرور نحو ثلاثة عقود.

وقد كشفت أحد أفراد أسرة “بوث” أنه قضى ما يقرب من نصف حياته خلف القضبان لإدمانه على الكوكايين والقمار؛ مما دفعه إلى ارتكاب عدة جرائم للحصول على المال، مشيرة إلى أن أسرته تأمل في أن يبدأ “بوث” حياته من جديد بعدما رأى زميلته القديمة وأن يكون ذلك منبهاً له لترك الإدمان.

رابط الفيديو:

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر