إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

الحمل
break

بالفيديو.. أشهر خرافات الحمل .. وأيها أفضل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟

الأربعاء 28 نوفمبر 2018
03:36 PM بتوقيت السعودية

قالت أخصائية النساء والتوليد، الدكتورة مروة عثمان: إن قرحة عنق الرحم من الأمراض التي تعاني منها العديد من النساء، اللاتي يقعن في حيرة، بسبب صعوبة تشخيصها.

وفي السطور التالية، نتعرف على كيفية تشخيص هذه الحالة وطرق علاجها، بالتفصيل.

وأضافت الدكتورة مروة عثمان، في حديث خاص لـ”روتانا.نت”: إن أسباب قرحة عنق الرحم هي: الولادة المتكررة، واستخدام حبوب منع الحمل لفترات طويلة، والتهاب الأعضاء التناسلية، مشيرة إلى أن من أكثر الأعراض المميزة لهذا المرض، وجود بعض نقاط دم، أو حدوث نزيف بعد العلاقة الزوجية، بالإضافة إلى الإفرازات المهبلية، وآلام الظهر المستمرة، وتأخر الحمل، لأن الحيوان المنوي يموت قبل وصوله للبويضة، جراء الميكروبات الموجودة في الجهاز التناسلي للزوجة.

وشددت الدكتورة مروة، على ضرورة زيارة الطبيب، لحسم نوع الالتهابات، الذي يختلف من سيدة لأخرى، وبالتالي تحديد طريقة العلاج المناسبة، لمنع حدوث مضاعفات.

وأوضحت أخصائية النساء والتوليد والعقم، أن السائل المنوي القلوي، للرجل، يعمل على زيادة نسبة حدوث الالتهابات لدى الزوجة أثناء العلاقة الحميمة، لذلك تنصح كل سيدة بالتشطيف جيدا بالماء والمطهر بعد العلاقة الزوجية، وارتداء ملابس داخلية من القطن دائما، والحفاظ على هذه المنطقة جافة لعدم زيادة نسبة الالتهابات.

وأضافت: “مناعة السيدة يجب أن تكون قوية جدا، لتكون لديها القدرة على محاربة الميكروبات، وتناول فيتامين C، وبعض الفواكه مثل البرتقال والخضروات الصحية، والنوم بشكل منظم، هو السبيل لذلك”.

وشرحت الدكتورة مروة عثمان، كيف يمكن لتكيسات المبايض، أن تكون سببا في تأخر الإنجاب، حيث تحدث خللا في التبويض، لذا يجب كشف السبب لمعرفة أفضل طرق العلاج.

نصائح للسيدة الحامل:

وقدمت الدكتورة مروة عثمان عددا من النصائح للسيدة الحامل منها:

_ تناول 500 ملليغرام في اليوم من حمض الفوليك، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، لأنه يقي من حدوث تشوهات في الأجنة، وبالأخص تشوهات الجهاز العصبي.

_ بداية من الشهر الرابع حتى السادس، يجب تناول الحديد والكالسيوم حتى الولادة بنسبة 100 ملليغرام في اليوم، وممكن تحقيق هذه النسبة، بمنتجات الألبان، في الكالسيوم، والكبدة والسبانخ والعسل الأسود، بواقع 27 ملليغراما يوميا، أما فيتامين C فالنسبة المطلوبة 85 ملليغراما، وموجود في الفراولة والبرتقال، والجوافة.

_ يجب عدم تناول الحديد في أول ثلاثة أشهر للحمل، لأنه يمكن حدوث تشوهات في الجنين، لذا يجب تناوله بعد الشهر الرابع.

– تعاني المرأة من وضعية نومها بعد زيادة حجم بطنها خلال فترة الحمل، لذا يمكن أن تضع وسادة لرفع مستوى رأسها أو ظهرها أثناء النوم، أو وضع وسادة بين قدميها لتقليل الشعور بالألم، بالإضافة إلى عدم تناول السوائل قبل النوم بكثرة، وعدم النوم في النهار.

– أما عن تورم القدمين، فينقسم إلى قسمين، الأول فسيولوجي، بسبب جلطة في الأوردة، أو التهاب بالخلايا، ويجب أن يؤخذ في الاعتبار لدى المرأة الحامل، أما القسم الثاني، فمن أسبابه الشائعة ارتفاع في الضغط، وفي بروتين البول، وهذا يجب الانتباه له، لأنه يمكن أن يكون علامة على تسمم الحمل.

– طبيعي أم قيصري؟! من الأسئلة الأكثر انتشارا لدى الحوامل!

الولادة الطبيعية من اسمها، هي الوسيلة الطبيعية لخروج الجنين من بطن أمه، لكن لها بعض العيوب أولها ألم ما قبل الولادة، وهذه المشكلة تم حلها بنوع جديد من البنج يخفف الألم، أما العيب الثاني فهو اتساع المهبل الذي يقلل نسبة الاستمتاع بالعلاقة الزوجية، وطرق علاج هذا العيب جراحية تجميلية.

ومن مميزات الولادة القيصرية، هي عندما يعاني الجنين من أي نوع من الأضرار، يمكن التدخل وتوليد المرأة وإنقاذه، ولكن تعددت عيوبها أيضا، ومنها جرح الحالب أو الأمعاء وعيوب تقابل المرأة مع تكرار الولادة، فيما يعرف بالمشيمة المتقدمة.

– متابعة حركة الجنين:

يمكن للأم متابعة عدد حركات الجنين في أول ساعة، بعد تناول الطعام وهي تتلخص في 4 حركات للجنين، أو على مدار 12 ساعة، ويجب أن تكون 10 حركات، وذلك للاطمئنان على صحة الجنين.

– نصائح عامة:

على كل فتاة وسيدة فحص صدرها بعد موعد الدورة الشهرية، عن طريق الوقوف أمام المرآة بعد كل حمام، وتقسيم الصدر لأربع مربعات، وكل مربع يتم فحصه بحركة يد دائرية لملاحظة هل يوجد أي كتل غريبة تثير القلق، أو تسبب ألمًا، ومنها التي تفرز سائل دموي أو صديدًا من الصدر، وهو ما يستدعي اللجوء للطبيب فورا.

– اللولب:

من أفضل وسائل منع الحمل، حيث يعمل على تأثير موضعي لمنع الحمل، بمنع انزراع الجنين داخل الرحم، لكنه لا يؤثر على الهرمونات، ولا يزيد الوزن، ولا أي شيء مما يتردد من شائعات.

– أضرار زيادة الوزن:

من أبرز المشاكل لدى الحوامل زيادة الوزن، لتأثيره على الهرمونات، وزيادة مقاومة الجسم للأنسولين، ما يسبب مشاكل في التبويض ويؤدي للإجهاض المتكرر، وتشوهات الأجنة.

– شائعات وخرافات خاطئة لدى السيدات الحوامل:

_ الراحلة التامة أول 3 أشهر من الحمل، وهذا خطأ لأنه يضعف عضلات البطن والحوض ويسبب تجلطات الدم.

_ تناول الأطعمة بنسب كبيرة “لازم تاكلي لاتنين”، وعند الشعور بالحموضة “يبقى شعر الجنين سارح على بطنك”، وهذه أمور غير علمية بالمرة.

_ زيادة حجم الأنف والبطن الطولية “تبقي حامل في ولد”، ولا يوجد إثبات علمي لهذه المقولة.

_ تناول الحليب أثناء الحمل يجعل الجنين أبيض، وتناول الشوكولاته يجعله أسمر، وهو أيضا أمر غير صحيح.

_ لو موقفتيش الكالسيوم في الشهر التاسع رأس الجنين ستكون كبيرة.

سوزان نجم الدين بالحجاب في الحسين بالقاهرة

شاهد أيضاً:

الأربعاء 28 نوفمبر 2018
03:36 PM بتوقيت السعودية