القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالفيديدو- صامويل جاكسون يشبّه المسلمين بالسود الجدد في أمريكا

وصف الممثل الأمريكي من أصول إفريقية صامويل جاكسون، المسلمين المقيمين في الولايات المتحدة، بـ “السود الجدد في أمريكا”، مقارنا الوضع الذي يعيشه المسلمون في أميركا بذات الشيء الذي تعرض له أسلافه وأجداده القدامى.

جاء ذلك خلال مشاركته – اي صامويل جاكسون – في ندوة ضمن فعاليات مهرجان دبي السينمائي الـ13، تطرق فيها لموضوع التنوع العرقي في صناعة الأفلام.

وأثار النجم العالمي البالغ من العمر 67 عامًا الجدل بحديثه عن موقف المسلمين حاليًا في الولايات المتحدة وما يتعرضون له من سخرية واستهزاء وهجوم قوي فقط بسبب ديانتهم، حيث حيث وصف المسلمين الأمريكيين بـ”السود الجدد في أمريكا”، بحسب صحيفة ذي إندبندنت.

[vod_video id=”G0hI4Kzior9IKk9a5tCA” autoplay=”1″]

وتحدث جاكسون عن الظلم الواقع على المسلمين الناجم عن تصاعد ظاهرة كراهية الإسلام التي تجتاح العالم الغربي، قائلا “المسلمون يعتقلون تماماً كما اعتقل أصحاب البشرة السوداء من قبل في أميركا، فالعامة يرونهم خطراً حتى قبل أن يقولوا كلمة هالو للترحيب”.

وأضاف “إلا أن المجتمع المسلم حاضر في بلادي، وهم قوة مؤثرة .. مما يثير الفضول أنهم مجتمع تقل فيه نسبة الجريمة، ويقبلون على التعليم أكثر من غيرهم، كما أنهم ناجحون في مشاريعهم التجارية الخاصة أكثر من أي مجتمع آخر من مكونات الولايات المتحدة”.

وفي وقت سابق، اعتذر صامويل عن التعليق على نتائج الانتخابات الأميركية، بناءً على تعليمات وكيل أعماله، غير أنه لم يفاجأ من نتيجة الانتخابات، وقال “أنا أفهم أموراً عن بلادي لا يدركها الآخرون، مثلما حصل أخيراً في الانتخابات الرئاسية، أنا لست مصدوماً أو متفاجئًا، أتفهمه لأنني عشته في زمن سابق. أتفَّهم من يدعي أنه سيعيد لأميركا عظمتها مرة أخرى”.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر