القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالصور.. هذا ما فعلته بها لدغة عنكبوت

استيقظت كلاريسا كولمان “29 عاماً” من الولايات المتحدة الأمريكية، عندما شعرت بآلام في كتفها الأيمن، وظنت كلاريسا في البداية أنها لدغة من البعوض، وسقطت في النوم مرة أخرى .

وفقاً لصحيفة “ذا صن” البريطانية لاحظت كلاريسا في صباح اليوم التالي علامة سوداء، ولكنها ذهبت لتمارس عملها كموظفة علاقات عامة في شركة، ولكن بعد وصولها بوقت قصير بدأت في القيء.

على الفور نقلها زملائها إلى المستشفى حيث اتضح بعد إجراء فحص الدم أن ما حدث لها بسبب سم العنكبوت البني الخطر ـ و واحد من أكثر العناكب السامة الثلاثة في أمريكا الشمالية  ـ  وقد انتشر في جسدها، ولسوء الحظ، كان العنكبوت قد عض “كلاريسا” مباشرة في الشريان، وحقنها السم مباشرة إلى مجرى الدم ، لذلك انتشر بسرعة في جسدها.

عانت “كلاريسا ” من رد فعل تحسسي من اللسعه القوية وقضت ما يقرب من شهر في المستشفى، بعد أن قطع جلدها الميت وتشكلت قرحة على جسدها، وتعرضت لمشاكل عديدة في كلا الكليتين .

أرسلت كلاريسا في البداية إل المنزل مع بعض المضادات الحيوية والتي كان لها رد فعل تحسسي مفاجئ لها، مما دفعها للعودة مرة أخرى إلى المستشفى حيث قالت : ” تم قطع الجلد الميت في ذراعي، وكان الثقب في ذراعي ينمو، حتى كاد يسمح لي بإدخال خنصري به”.

بعد شهر عادت كلاريسا إلى بيتها بعد أن تعافت مع خوف دائم من العناكب، وقد قامت بالاستعانة برجال مكافحة الحشرات للتخلص من أي حشرة تفكر من الاقتراب من منزلها.

يذكر أن عناكب ” براكل ريكلوس”  هي واحدة من العناكب الثلاثة السامة في أمريكا الشمالية، جنبا إلى جنب مع الأرملة السوداء والشيلية ريكلوس، ويضعون 50 بيضة في كل كيس بين مايو ويوليه، وتستغرق البيضة شهرا لتفقس وسنة ليصبح العنكبوت بالغ، ويعتقد أن العنكبوت الذي عض كلاريسا، كان طفلا، على الرغم من تأثيره الضخم.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”446172,446171,446170,446169,446168,446167″]

يمكنك ايضاً مشاهدة :

رجل يستيقظ من النوم ليعثر على عنكبوت الأرملة السوداء في أذنه

[vod_video id=”eutRb9XKrb987uTC7zZnQ” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر