النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بالصور.. نصيحة أب تنقذ ابنته من الموت بسرطان الجلد

بالصور.. نصيحة أب تنقذ ابنته من الموت بسرطان الجلد image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

لم تكن السيدة “لايري مورفي”، البالغة من العمر 30 عاما، تدري أن علامات تمدد الجلد، والشامات التي تظهر على بطنها، لا علاقة لها بحملها، وإنما بسبب إصابتها بسرطان الجلد.

وبحسب ما قالته “لايري”، ونشرته صحيفة “ميرور” البريطانية، فإنها كانت تتجاهل الحكة المصابة بها في بطنها، وعلامات تمدد الجلد والشامات الظاهرة على بطنها، وكانت تعتقد أنها بسبب الحمل.

وأضافت أن والدها، كان يعاني من سرطان الجلد، ونجح في العلاج منه حيث اكتشفه مبكرا، لذا نصحها بألا تهمل الشامات التي تظهر لها والحكة التي تتعرض لها.

وأشارت إلى أنها أهملت الذهاب للطبيب في البداية، حيث كانت حينها في الشهر السادس من الحمل، وظلت تهمل الأمر حتى أنجبت وبلغ طفلها عامه الأول، ليعود والدها لنصحها من جديد فتقرر الذهاب إلى الطبيب.

وأوضحت أنها لا تنسى اللحظة التي أخبرها فيها الطبيب أنها مصابة بسرطان الجلد بعد أن ذهبت إليه وأخبرته بما يحدث معها، فاستأصل شامة من بطنها، وأخبرها أنه سيقوم بفحصها.

ومر أسبوعان على استئصال الشامة، وفوجئت “لايري مورفي”، باتصال من الطبيب يطلب منها الحضور على الفور إلى المستشفى، وعندها أخبرها بأنها مصابة بسرطان الجلد.

وتقول “لايري”: “كنت أجلس في عيادة الطبيب، فاقترب مني وأخبرني بأنني مصابة بسرطان الجلد، فجلست أحدق في الجدار، ولم أستطع فعل أي شيء بعد سماعي كلمة سرطان، حيث ظننت أنني سأموت”.

وأضافت: “جاء أبي معي وأمسك بيدي محاولا طمأنتي، وأخبرني بأنني سأكون بخير، لكن لم أتمكن من سماعه حقا، كان الأمر مروعا ومثل الكابوس، فعانقت طفلي، وأخذت الدموع تنهمر من عيني”.

وتابعت: “كل ما يمكن أن أفكر به هو طفلي، أوسكار 5 سنوات، وأوليفر سنة واحدة، وكيف يمكن أن يكبرا دون أم؟ وكيف لن أتمكن أبدا من رؤيتهما يكبران؟”.

وأوضحت أنها نادمة بشدة على تجاهل نصيحة والدها، مشيرة إلى أنه من حسن حظها أنها لم تتجاهلها إلى الأبد، وأنها ذهبت إلى الطبيب قبل فوات الأوان، لأن هذا ما أنقذ حياتها.

ولفتت إلى أنه تم إزالة 6 شامات من جسدها حتى الآن، وأنها ما زالت تخضع للفحوصات المنتظمة، لكن 1000 ندبة على جسمها أفضل بكثير من أن تكون مصابة بالسرطان، كما نصحت الجميع بضرورة الذهاب إلى الطبيب في حال لاحظوا أي تغيير على أجسادهم.

فنانون أعلنوا عن إصابتهم بمرض السرطان في عام 2018‬‎.

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع