القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالصور.. نجت من السرطان تماما وشنقت نفسها لمجرد هاجس!

في حادث مفجع انتحرت أم بريطانية، تبلغ من العمر 43 عاماً، بشنق نفسها على خزانة ابنتها بعد الاعتقاد الخاطيء بأن مرض السرطان قد عاد إليها عقب علاجها، بحسب ما أفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وكانت “داون شيتهام”، ممرضة الأسنان، قد عانت من سرطان الثدي الذي حاربته لمدة أعوام، حتى تخلصت منه في عام 2015 بعد تلقي جلسات من العلاج الكيميائي، لتعيش حياتها بشكل طبيعي.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”693012,693014,693013″]

وعثر زوجها “جوناثان ميلور” على جثتها بعد أن خرج مع أصدقائه بدونها، ليجدها في وقت لاحق ميتة في منزلهما في “واردل”، بالقرب من منطقة “روتشديل” في مقاطعة “مانشستر الكبري”، بعد أن أجبر على كسر الباب عندما ظل غير قادر على فتحه لأكثر من 24 ساعة، وعدم رد زوجته على مكالماته.

وكان الزوجان قد تشاجرا قبل خروج الزوج والعودة، لينام في السيارة بعد أن ظن أنها تعاقبه بإغلاق الباب من الداخل عليها، ولكن عندما لم ترد في اليوم التالي شعر بالقلق واضطر إلى كسر الباب ليجدها فارقت الحياة.

وقال “جوناثان”: “كانت قلقة من بدء تطور الألم في معدتها مصحوبا بتشنجات”، وأضاف: “لقد ظنت أن السرطان يعود، وأعتقد أن هذا هو السبب في أنها فعلت ما فعلت”.

وتقول الصحيفة إنه بعد تشريح الجثة لم يكن لدى السيدة “شيتهام” أي خلية سرطانية واحدة في جسدها، وقالت الدكتورة “سارة كيلي”، إخصائية علم النفس في جامعة “بينين كير” إن “شيتهام” قد حصلت على المشورة الطبية، وحضرت بالفعل أول جلسة فحص في 9 يوليو، ولكنها لم تحضر بقية الجلسات، وقالت الطبيبة الشرعية “ليا الهاشمي”: “أعتقد أن شجارها مع جوناثان كان القشة التي قصمت ظهر البعير”، وأضافت: “أعتقد أن تراكم الأحداث قد دمر حالتها الذهنية”.

[more_vid id=”FptBOk9WEClErwpiCpfX4w” title=”مريض سرطان يحطم قلب والدته بـ 4 كلمات قبل وفاته” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر