النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أخبار منوعة
  • أسرة
  • أسرة خليجيات
  • أفلام
  • السعودية
  • برامج رمضان 2018
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • رسالة
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • طارق شو
  • لايف ستايل
  • مجتمع
  • مسلسلات رمضان 2018
  • مسلسلات رمضان 2019
  • مشاهير
  • مشاهير منوعات
  • مطبخ
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

بالصور.. حرب كلامية تشتعل بين هنا شيحة وناقدة فنية بسبب محمد خان!

بالصور.. حرب كلامية تشتعل بين هنا شيحة وناقدة فنية بسبب محمد خان! image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

رغم مرور ما يقرب من ثلاثة أشهر على رحيله، إلا أن أحدا لا يكف عن الحديث عنه، سواء مُريدين ونجوم تتلمذوا على يديه، كثيرون يرونه حاضراً دائما بأعماله الفنية ولمساته الخاصة، التي أثرى بها المكتبة العربية بأفلام سيخلدها التاريخ.

محمد خان، المخرج المصري المتميز الذي أضاف لمسة خاصة وأعطى مذاقا مميزا للسينما المصرية، ولم يكن مشواره الطويل في السينما ولا حتى بصماته المؤثرة هي السبب الذي يتذكره لأجله الكثيرين في كل مكان، ولكن شغفه وروحه النقية وابتسامته الصافية هم ما يجعلوهم يتذكرونه دائماً وسيظلون كذلك.

[foogallery id=”252788″]

وفي محاولة من أحد المخرجين الشباب ويدعى أحمد فوزي، لأن يقدم أي شيء للراحل “خان” في هذا اليوم قام بتوثيق التاريخ الطويل الذي تركه المخرج الراحل “خان” من خلال فيلم وثائقي أنتجته إحدى القنوات المصرية بعنوان فيلم “الأستاذ” الذي كان يدور حول حياته، وعن قصصه الفنية التي رواها عدد كبير من أهل الفن من بينهم الكاتب بشير الديك ومدير التصوير سعيد شيمي وفردوس عبد الحميد، وأحمد راتب والفنان هاني عادل والموسيقار هاني شنودة، وقدم الأداء الصوتي في الفيلم الفنان ماجد الكدواني.

وأثار الفيلم ردود أفعال واسعة، وكان السبب في ذلك رأي الناقدة الفنية ماجدة خير الله التي ظنت أنه كان لابد من وجود فنانة شابة تروي تجربتها مع “خان”، وعبرت “خير الله” عن هذا الرأي عبر صفحتها الموثقة على موقع “فيسبوك”، مؤكدة أنها تواصلت مع مخرج الفيلم وسألته عن سبب عدم استعانته بأي فنانة شابة للحديث عن تجربتها مع محمد خان، وأنه أخبرها بأن بعضهن كن على سفر، والبعض الآخر تهرب من الرد على مكالمات المخرج، فيما أكد أن الفنانة هنا شيحة التي قالت عنها ماجدة خير الله إن محمد خان منحها فرصة لم تحلم بها وهي بطولة آخر أفلامه، طلبت الحصول على 100 ألف جنيه، من أجل الحديث عن محمد خان لمدة 10 دقائق في الفيلم.

وبمجرد أن علمت الفنانة هنا شيحة والتي كانت آخر بطلة لأفلام خان في فيلم “قبل زحمة الصيف” الذي عرض العام الماضي بما قالته الناقدة ماجدة خير الله، بدأت حرب كلامية مفاجئة وعنيفة بين الاثنين على وسائل التواصل الاجتماعي، إذ ردت “شيحة” عليها قائلة عبر صفحتها الموثقة على “فيسبوك” إن  مدير أعمالها أبلغ المخرج أحمد فوزي الذي وصفته بالمغمور أن حالتها النفسية وقت تصوير الفيلم لم تكن تسمح لها بالظهور، ولم يطلب منه تقاضي أموال، موضحة أنه فيما يخص أي شيء متعلق بظهورها الإعلامي، هو مسؤولية مدير أعمالها ولا يخصها هي، كما أنه أيضا أمر لا يخص ماجدة خير الله.

ووجهت رسالة شديدة اللهجة إلى الناقدة ماجدة خير الله مؤكدة أن الأبجديات تقول إنه لابد من الرجوع للمصدر قبل نشر أي شيء وقبل أن تجعل نفسها عالمة ببواطن الأمور، مشيرة إلى أن محمد خان أكبر وأهم من فيلم تسجيلي يظهر فيه أشخاص للحديث عنه بعد وفاته، وهم كانوا سببا في حزنه قبل وفاته ولم يكونوا متهمين بعملهم معه بالأساس، وصدمت الجميع حينما قالت للناقدة “خليكي في حالك”.

ومن جانبها أيضاً ردت “خير الله” بعد أن علمت الرسالة التي أرسلتها لها “شيحة” وعلقت قائلة إنها انتقدت غياب بطلات أفلام محمد خان في الفترة الأخيرة من الشباب، خاصة هنا شيحة بطلة فيله الأخير “قبل زحمة الصيف”، 10 دقائق فقط من الفيلم، مؤكدة أنها صُدمت وتفاجئت برد “شيحة” على هذا الكلام التي وصفته الناقدة بأنه “ردح” بالإضافة إلى أنه يعتبر إهانة لكل فنان شارك في الفيلم التسجيلي مؤكدة أن أي واحد منهم تاريخه الفني أقيم كثيرا مما قدمته هنا شيحة.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع