القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

بالصور.. تخدع جسدها لتقنعه بإرضاع طفلتها بالتبني!

لم تستطع الزوجة الكندية، التي تدعى ميرا غالاوي، ومعها زوجها ديفيد، تحقيق حلم الإنجاب على مدار 5 سنوات، خضعا خلالها لتسع عمليات علاج للخصوبة، ليتخذا في النهاية قرارا بالتبني.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن الزوجين لم يجدا طريقة للحصول على طفل سوى بتبني طفلة، إلا أن عدم إنجاب “ميرا” البالغة من العمر 33 عاما، وضع أمامها عقبة أخرى، لأنها لم تكن قادرة على إرضاع الطفلة المتبناة، فلجأت إلى الطبيب لاستخدام دواء بخداع جسدها لتعتقد أجهزتها الحيوية بأنها حامل، حتى تتمكن من إرضاع الطفلة، وهي الحيلة التي نجحت فعلا في تحقيق الهدف منها.

[rotana_image_gallery rig_images_ids=”772251,772252,772253,772254,772255,772256″]

وقالت “ميرا”: “شعرت بأن جسدي يفعل شيئا ينبغي أن يفعله، لم أستطع أن أنجب طفلا، لكنني استطعت أن أطعمه، كانت لحظة شفاء بالنسبة لي”.

وأضافت: “أحد أصعب الأشياء التي تعاني منها المصابة بالعقم، هو التفكير في أن فرصتها في أن ترضع طفلا، وتشعر بأمومتها ليست مواتية، لذا عندما قررت أن أتبنى طفلا، وأكون أما دون حمل، قررت أن أكون قادرة على الإرضاع”.

وأوضحت أنها تناولت حبوب منع الحمل، إلى جانب عقار مرتبط بأمراض القلب القاتلة، يسمى “دومبيريدون”، إذ إن تفاعلهما سويا يحاكي المواد التي يطلقها الجسم عندما تكون المرأة حاملا، وبعد إيقاف الدواء أصبح الثدي ينتج حليبا للرضاعة، ظنا أن الولادة تمت.

[more_vid id=”8lKG1eTL9pYDZnfxc8kVsA” title=”اللدغات تغطي جسدها.. العثور على طفلة حديثة الولادة ملقاه في غابة” autoplay=”1″]

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر