النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

الهواتف الذكية تؤثر على طريقة مشيك.. وهذه الأضرار ستصيبك في المستقبل !

الهواتف الذكية تؤثر على طريقة مشيك.. وهذه الأضرار ستصيبك في المستقبل ! image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

أظهرت دراسة بريطانية حديثة أجراها الباحثون في جامعة انجليا روسكن، في كامبريدج بإنكلترا، أن الهواتف الذكية تؤثر على الطريقة التي يسير بها المستخدمين، حيث جعلتهم يسيرون مطأطأي الرأس، من أجل التحديق بها، كالمتقاعد الذي يحني رأسه لمراقبة طريقة مشيه خوفًا من السقوط أرضا.
وأوضحت الدراسة أن استخدام الهواتف المحمولة جعل طريقة مشي الأشخاص بطيئة للغاية، وذلك حرصا منهم على تجنب أي عوائق قد تعيق تحديقهم في الشاشة التي يحملوها، وذلك بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
ولفتت الدراسة إلى أن تلك الهواتف تمنع مستخدميها من السير في خط مستقيم، الأمر الذي يجعلهم عرضة للاصطدام مع المشاة القادمين من الجهة المقابلة لهم، أو مع المقاعد المصفوفة على الطريق.
وبينت الدراسة أن تلك الطريقة الجديدة في المشي ستؤثر على صحة الإنسان، حيث أنها ستتسبب في شعوره بآلام في الظهر والرقبة على المدى الطويل.
وتمكن الباحثون من الوصول إلى تلك النتائج من خلال تزويد 21 مبحوثا بأجهزة استشعارية لمراقبة العين وتحليل الحركة، ورصدوا ما يحدث أثناء سيرهم وهم يقرؤون الرسائل النصية أو يكتبون رسائل، أو حتى يجرون مكالمات هاتفية، كما قاموا بنفس الأمر مع أشخاص لا يستخدمون الهواتف الذكية.
وتوصل الباحثون من خلال تلك التجربة إلى أن الذين يكتبون رسائل نصية يحنون رؤوسهم بنسبة 46% ولفترة أطول بنسبة 45% عن أولئك الذين يقرأون رسائل على تلك الأجهزة.
كما وجدوا أن الذين يستخدمون الهواتف الذكية يمشون ببطء عن أولئك الذين لا يستخدمونها بنسبة 118% ، وأن الأشخاص الذين يقرؤون الرسائل أبطأ في المشي من الذين يتحدثون عبر الهاتف بنسبة 19%.

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع