إعلان

الموقع الرسمي لمجموعة روتانا

أبرز الأخبار والبرامج والمسلسلات والفيديوهات حسب الطلب

البكيني
break

بعد 20 عاما من المعاناة.. امرأة بجسد رجل ترتدي البكيني لأول مرة

الأربعاء 21 فبراير 2018
06:15 PM بتوقيت السعودية

عانت “ليا يورجنسن” 30 عاما، منذ عمر 14 سنة، من كثافة الشعر في جسدها، بشكل لا يصدق؛ مرض “المبيض المتعدد التكيسات”، مما اضطرها إلى قضاء عدد كبير من الساعات، للتخلص من هذا الشعر، بالإضافة إلى انزعاجها من التواصل مع الآخرين، إلى أن قررت مؤخرا أن تتوقف عن هذه المعاناة، وتتقبل فطرتها الغريبة.

في تقرير نشره موقع “ديلي ميرور” اليوم، قالت “ليا” إنها حتى سن الـ27 عاما، كانت تخشى التواصل مع الآخرين، وتحاول ارتداء الملابس الطويلة لتغطية جسدها؛ لأنها كانت دائمة الانزعاج من الشعر الكثيف بوجهها، حتى أنها تجنبت الذهاب إلى طبيب الأسنان لمدة 12 عاما.

وتقول “ليا”، من ماديسون بولاية ويسكونسن، إنها منذ قررت التوقف عن الحلاقة، وتقبل ذاتها منذ عام تقريبا، وهي تشعر بالثقة، وتعيش حياتها بشكل طبيعي مضيفة: “لم أكن أرى النساء اللاتي يشبهنني، وكنت أخجل من مظهري، وكان هدفي اليومي لفترة طويلة، هو الحصول على يوم دون تعليقات على مظهري”.

وفي ديسمبر 2015، أصطدمت “ليا” بسيارة وهي تعبر الطريق، وتم نقلها إلى المستشفى، وقطع المسعفون ملابسها، وخضعت لعملية جراحية وعلاج، لذلك رأى الناس مدى نمو شعرها لأول مرة، وفيما كانت تتعافى دخلت في علاقة مع أحد الأشخاص، الذي رأى أنها جذابة، حتى رغم كثافة شعر جسدها.

وقالت “ليا”: “رغم أني لم أعد في علاقة الآن، فإن ذلك كان الخطوة الأولى في مشوار ثقتي بنفسي”، مشيرة إلى أنها ارتدت “البكيني” للمرة الأولى في حياتها الصيف الماضي.

ومرض “المبيض المتعدد الكيسات”، يعود سببه إلى عدم التوازن، بين الهرمونات في جسم المرأة، وقد يسبب مشكلات في الدورة الشهرية، كما يحد من قدرة المرأة على الحمل، فضلا عن تغيرات مظهرية غير مرغوب بها، منها زيادة الوزن، والشعر الزائد الكثيف.

عمرها 12 عامًا وتغني بأكثر من 100 لغة

شاهد أيضاً:

إقرأ المقال التالي: »
الأربعاء 21 فبراير 2018
06:15 PM بتوقيت السعودية