القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

المدير السابق للاستخبارات الأمريكية: دول عربية ستختفي والأكراد حليف أمريكا المفضل

أعلن مايكل هايدن المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أن العراق لم يعد موجوداً ولا سورية موجودة.

وتابع هايدن في تصريحات لصحيفة “لوفيجارو” الفرنسية أن لبنان دولة فاشلة تقريباً، ومن المرجح أن تكون ليبيا هكذا أيضاً، مضيفاً: “اتّفاقيات سايكس بيكو الّتي وضعت هذه الدول على الخريطة بمبادرة من القوى الأوروبية في عام 1916 لم تعكس قطّ الوقائع على الأرض، والآن تؤكّد هذه الحقائق على ذكرياتنا بطريقة عنيفة للغاية”.

كما أوضح هايدن أن المنطقة ستبقى في حالة عدم استقرار في السنوات العشرين أو الثلاثين القادمة، مضيفاً: “لم أشهد عالماً أكثر تعقيداً من عالم اليوم، خاصّة في الشرق الأوسط في دول كانت تسمّى سابقاً “العراق” و”سورية”، اليوم لدينا “داعش” و”القاعدة” والأكراد والسنة والشيعة والعلويون”.

وأكد هايدن أن الأكراد الآن هم الحليف المفضل لأمريكا في المنطقة وسيبقون على تحالف مع القوى الغربية بسبب التقاء المصالح بين الطرفين، مشيراً إلى استحالة عودة العراق كبلد موحد كما كان سابقاً وحتى سورية أيضاً، داعياً لتسليح الميليشيات الكردية فوراً.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر