النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • رياضة
  • سياحة و سفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة و جمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

تغريه بالملابس المثيرة.. تفاصيل الحياة الخاصة لـ رونالدو وحبيبته جورجينا

تغريه بالملابس المثيرة.. تفاصيل الحياة الخاصة لـ رونالدو وحبيبته جورجينا image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

كشفت جورجينا رودريغيز، حبيبة كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي، تفاصيل حياتها مع نجم كرة القدم البرتغالي، وكيف تحب أن تغريه.

وقالت جورجينا خلال مقابلتها الحصرية التي أجرتها اليوم مع صحيفة “ذا صن”، إنه ليس من السهل على الشخص أن يكون شريكا لشخص مشهور، ولكنها لن تغير رونالدو بالعالم أجمع.

وأضافت “ما أشعر به معه أقوى من أي شيء، معا نحن أقوى وهناك إعجاب متبادل، لكن إغوائه للإبقاء على الحب أمر مهم للغابة، ولذا أحرص دائما على ارتداء الملابس المثيرة عند النوم، فهذا أمر مريح ومثير ويجعل رجلك سعيد أيضا”.

وتحدثت عن بداية تعرفها على بطل يوفنتوس، قائلة إنها التقت به عام 2016، أثناء لعبه مع فريق ريال مدريد، فجمعهما حب الموضة حينها، حيث التقيا أول مرة في غوتشي، وكانت تعمل كمساعدة مبيعات.

وأضافت أنهما التقيا بعد ذلك بأيام قليلة، في حدث لعلامة تجارية أخرى، وتحدثا حينها سويا خارج بيئة العمل، وأحبا بعضهما من النظرة الأولى، وأنجبا في العام الماضي ابنتهما آلانا، وذلك بعد 5 أشهر من ولادة توأمهما من أم بديلة.

عاش رونالدو خلال العام الماضي أوقاتا عصيبة، حيث اتهمته عارضة الأزياء السابقة كاثرين مايورغا بأنه قام بالاعتداء الجنسي عليها في إحدى الغرف الفندقية عام 2009، ولكنها تراجعت بعد ذلك وأغلقت القضية.

كان من الصعب على رونالدو تجاوز هذا العام بدون مساعدة حبيبته، وقال رونالدو في حديثه مع التليفزيون الإيطالي مؤخرا: “عندما يشكك الناس في شرفك هذا أمر مؤلم، يؤلمني كثيرا، وخاصة أن لدي عائلة كبيرة وصديقة وطفل ذكي يفهم الكثير من الأشياء”.

وأضاف “لست مرتاحا لما حدث، ولكن أثبت براءتي وهذا يجعلني فخورًا”.

وعلى الرغم من أنه لا يمكن للشخص أن يتخيل حياة الرفاهية التي تعيشها جورجينا، حيث تعيش في قصر بتورينو، وتسافر على متن الطائرات الخاصة، وتقضي عطلاتها على اليخوت، إلا أن ما حدث لحبيبها من اتهامات خلال العام الماضي ووفاة والدها بعد معاناة مع المرض قبل عدة أشهر جعلتها تدرك أن المال ليس مهما.

وقالت جورجينا: “أنا أحب تورينو، موقعها بالقرب من جبال الألب، بجوار ميلانو وبالقرب من إسبانيا مثالي، إيطاليا بلد رائع، له تاريخه وثقافته وفنه وأزياءه وأحب يوفنتوس، ولكن أنا أملك أعظم شيء يمكن الحصول عليه، وهو أسرة سعيدة أفرادها أصحاء”.

وأضافت “لقد توفي والدي قبل بضعة أشهر، وبعد مرضه الطويل، أدركت ما هو مهم حقا، وهو الصحة، فهي أعظم رفاهية قد يمتلكها الشخص، فبدون صحة نحن لسنا شيئا، ما يعطيني المزيد من السلام والسعادة هو معرفة أننا بخير”.

وتابعت “الثروة الاقتصادية جيدة إنها تساعد في الكثير من الأمور، ولكنها تعطيك المشاكل أيضا، يجب أن يكون لديك الكثير من التحكم وموقف جيد، في بعض الأحيان ليس من السهل التعامل مع المال، إنه لا يمنحك السعادة، إنه يساعد لكنه ليس كل شيء في الحياة”.

وأوضحت أنها إضافة إلى عملها كعارضة أزياء فهي أيضا مربية لأربعة أطفال صغار، مثل الكثير من الآباء العاديين، يتمثل يومها المعتاد في إيقاظهم من النوم، ثم مساعدتهم في ارتداء ملابسهم وتناول طعام الإفطار.

وتابعت أنها تلعب معهم بعد ذلك، ثم يستعدون لتناول الغداء، ثم تأخذ قيلولة وتذهب إلى النادي الرياضي بعد ذلك، لتعود للاستمتاع بمشاهدة التلفزيون مع رونالدو حتى يغلبها النعاس.

وقالت جورجينا: “الشيء الجيد في عملي هو أنه يمكنني تحميل الصور من المنزل، والحملات الإعلانية هي بحد أقصى يومين متتاليين، فأنا أحاول أن أكون في المنزل أكثر من الخارج، أقضي وقتا أطول مع أطفالي أكثر من معظم الأمهات”.

هل انخفضت ثروة كريستيانو رونالدو؟ الدون يترك بقشيشا أقل لموظفي كوستا نافارينو

شاهد أيضاً:

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع