النسخة الدولية

شخّص المحتوى

إختر الموضوع

  • أبراج
  • أسرة
  • السعودية
  • برامج روتانا
  • تفسير أحلام
  • تكنولوجيا
  • خليجيات
  • روتانا
  • ريادة وأعمال
  • رياضة
  • سياحة وسفر
  • صحة
  • لايف ستايل
  • مشاهير
  • منوعات
  • موضة وجمال
  • نجوم روتانا

إختر البلد

  • الامارات
  • سعودية
  • لبنان
  • مصر

إختر المظهر

أبيض أسود

ساهم بالمحتوى

ابحث هنا

تسجيل الدخول

نسيت كلمة السر؟

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

الاشتراك بالصحيفة الإخبارية

ورد الآن
شجاعة رجل أمن تنقذ طفلا من الموت حرقا في سيارة والده…

إعلان

الكرة الأرضية في انتظار حدث مهم غدًا

الكرة الأرضية في انتظار حدث مهم غدًا image
  • Aa
  • ع
  • ع
  • ع

كشف رئيس الجمعية الفلكية في جدة، المهندس ماجد أبو زاهرة، أن الكرة الأرضية تصل الاثنين، الثالث يوليو 2017 إلى أبعد نقطة في مدارها من الشمس، في ظاهرة تسمى «الأوج» عند الساعة 11:11 مساء بتوقيت السعودية، 8:11 مساء بتوقيت جرينتش.
وقال أبو زاهرة: «من المفارقات أن الأرض حاليًا في أقصى مسافة من الشمس؛ لكن الأجواء ساخنة؛ فوقوع الأرض في الأوج يحدث وسط الصيف بالنصف الشمالي للكرة الأرضية «شمال خط الاستواء»، وفي نفس الوقت يكون الشتاء في النصف الجنوبي «جنوب خط الاستواء»؛ ما يعني أن المسافة بين الأرض والشمس لا تتسبب في حدوث الفصول الأربعة فالأرض دائمًا تكون بعيدة من الشمس مطلع يوليو خلال فصل الصيف بالنصف الشمالي، وقريبة من الشمس في يناير خلال فصل الشتاء بالنصف الشمالي».
وأضاف: «الكرة الأرضية تتحرك في مدار شبه دائري تقريبًا حول الشمس؛ ولذلك فإن المسافة من الشمس لا تتغير كثيرًا؛ فاليوم الأرض ستكون أبعد من الشمس بنحو خمسة ملايين كيلومتر؛ مقارنة بما ستكون عليه بعد ستة أشهر من الآن؛ علمًا بأن متوسط المسافة بين الأرض والشمس يبلغ 150 مليون كيلومتر».
وأوضح أبو زاهرة: «خلال هذا العام 2017 ستكون الأرض في أبعد نقطة من الشمس على مسافة «152.092.505» كيلومتر مقارنة بالعام الماضي؛ حيث وقعت الأرض في أبعد نقطة من الشمس في الرابع من يوليو، وكانت على مسافة «152.103.775» كيلومترًا». بحسب صحيفة «سبق».
وبين: «يرجع سبب حدوث الفصول الأربعة لميلان محور دوران الأرض البالغ 23.4 درجة؛ فنحن الآن نعيش فصل الصيف؛ بسبب أن الأرض بموقع في مدارها؛ حيث الجزء الشمالي يميل معظمه تجاه الشمس؛ في حين أن النصف الجنوبي يميل بعيدًا عن الشمس؛ لذلك هناك فصل الشتاء».
واختتم أبو زاهرة: «على الرغم من أن المسافة المتغيرة بين الأرض والشمس ليست السبب في حدوث الفصول إلا أنها تؤثر في طول مدتها؛ فعندما تكون الأرض بعيدة عن الشمس كما الآن؛ فإن الأرض تتحرك بشكل بطيء حول الشمس، وهذا يجعل الصيف أطول الفصول في النصف الشمالي من الأرض والشتاء أطول الفصول في النصف الجنوبي».

هذا الخبر لا يعبر بالضرورة عن رأي الناشر أو الموقع