القائمة

مواضيع مشابهة

Share:

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter

العرفج: أتمنى من وزارة الثقافة إصدار كتاب يوثق العمل الموسيقي في المملكة

علّق عامل المعرفة “أحمد العرفج” في حلقته الأسبوعية الجديدة “ياهلا بالعرفج” على خبر الأسبوع الذي كان “إعلان صاحب السمو الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان وزير الثقافة إصدار أول رخصتين للتدريب الموسيقي في المملكة”. وحصل بموجبها “مركز الدولية الموسيقي للتدريب” ومعهد “البيت الموسيقي للتدريب” على رخصتين لنشاط التدريب الموسيقي. وقال عامل المعرفة: “لا بد من تقسيم الموضوع إلى ثلاثة أقسام رئيسية، أولهما، وزارة الثقافة والمثقفين، فكثير من المثقفين الذي أقابله يروون لي أن الوزارة تتجاهلنا، وأنا بدوري أخبرهم أن وزارة الثقافة التي في رؤية 2030 تختلف عن مفهوم الثقافة السائدة عند المثقفين”. وأوضح العرفج: “ما أعنيه، هو أنك إذا بحثت في مجالات وزارة الثقافة التي تنبع من الرؤية 2030 ستجدها تشمل 16 مجالاً، أذكر منها 12: الموسيقى، المسرح، الأدب، النشر، الترجمة، المتاحف، الطهي، التراث، الأفلام، التصميم، فنون العمارة، والأزياء”.

وتابع: “بما أن معهد الموسيقى جديد، فعليه الاستفادة من جمعيات الثقافة والفنون، وذلك لامتلاكها إرث فني وثقافي كبير في جميع أنحاء المملكة”.

ولفت عامل المعرفة في حديثه إلى أنه من الضروري عند تأريخ الموسيقى وتوثيقها، البحث في أصل الكلمة، وأضاف: “يجب أن يعرف أن أول تسجيل للموسيقى كان في القنصلية الهولندية في جدة، وسجّل عدة نماذج عام 1909، عن طريق الحجاج الأندونيسيين عندما كانوا مستعمرين من هولندا، وكانت أول أسطوانة سجلها الشريف هاشم العبدلي عام 1926”. وطالب عامل المعرفة في هذا الصدد، وزارة الثقافة بإصدار كتاب يوثق التراث والعمل الموسيقي السعودي ونشأته في المملكة، وتسهيل إجراءات استخراج التصاريح الموسيقية.

انشئ حساب

أقبل كافة الشروط والأحكام

نسيت كلمة السر؟

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني، سوف تتلقى رابط لإعادة تعيين كلمة السر